بعد تطمينهم ومراقبتهم بحذر .. تم القبض على قتله المغدور "عبدالله الأغبري " وهم في ذات غرفة الأسرار والمفاجأة في قيامهم بـ هذا العمل الصادم

رصد وطن الغد منشور للمحامي علي جلال على صفحته في الفيس بوك بنشر معلومات جديدة ودقيقة عن كيفية القبض على القتله الذين عذبو الشهيد المغدور " الاغبري " 

بعد خروجي الان من مباحث البحث الجنائي .عند زيارتي  لسجين ومريت لمبنى التحريات والمباحث .التقيت بالفندم /عبدالعزيز القاضي .نائب مدير المباحث والتحريات  سالته عن الاغبري .وكيف وصلت البلاغ للبحث .

قال اول مابلغ دكتور من مستشفى رواني مدري البرواني بأول يوم .من الجريمه وتم التحفظ على الجثه بالجمهوري .ونزل الطبيب الشرعي من النائب العام اليوم الثالث لفحص الجثه .ووجد ان الضحيه تعرض للضرب المبرح .واثار الضرب باللحمه الداخليه للجسم تؤكد انه مات تحت التعذيب .وكذلك حلق جزء من شعر رأسه . تكتمت مباحث العاصمه عن الخبر . والزمت المستشفى بتلبية طلبات الجناه من اصدار تقرير طبي انه مات منتحرحسب طلبهم وحتى لطمأنتهم طلبنا من المستشفى طلب مبلغ مالي كبير منهم .لكي يطمئنوا الى طلبهم  . لكي لاتتم التميع .للادله الجنائيه . تم مراقبة ارقام بعض  الجناه .واتس -فيس -لمعرفة بقية الجناه معاهم والمساعدين والمساهمين في الجريمه .عبر الرسائل المتبادله بينهم واستمرت مراقبتنا لهم طول الوقت حتى القبض عليهم .اول باول .حتى تم التعرف على شخصية كل افراد العصابه وتم اخذبياناتهم من مواقع التواصل الخاص بهم . اصدر المستشفى لهم التقرير الممزور بينما التقرير الحقيقي الاولي مرفق بالملف  وفي يوم الثالث من الجريمه يوم تم مداهمة المتجر .للجناه والقي القبض عليهم الساعه الثانية والنصف ظهرا"وهم بنفس الغرفه مخزنين .وتم تحريز جميع جوالاتهم . وعند القبض .كان الجناه آمنين مطمئنين .ان القضيه تميعت .وان الخبر انتهى .وكانوا يشاهدوا الفيديوا المقاطع لجريمتهم  تم إقتيادهم لسجن البحث الجنائي .وبديت نيابة البحث التحقيق مع الجناه من يوم السبت . وفي بوم ا?ثنين.انتفض مشايخ لمناطق الجناه .مدعين ان البحث لفق عليهم التهمه .وخاصه ان التقرير الطبي الاولي اثبت انه انتحر .

وقد عمدوا المشايخ واهالي القتله بطرح مائة مليون ريال كضمان اذا ثبت عكس دلك .وضاغطين على البحث الجنائي للافراج عنهم .

وقال كان الطريقه الوحيده .للتخفيف من حدت ضغط الاهالي والمشايخ وكسر دعاياتهم بان البحث الجنائي اخذ اقوالهم واعترافاتهم .تحت الضغط والاكراه .عمدنا بتسريب الفيديوا لجماهير الشعب اليمني .ليكون الرأي العام مساعد لنا .لمواصلة عملنا لتقديم الجناه للعداله .والتخفيف من حدت ضغط الاهالي والمشايخ .على البحث بالدعايات وغيره .

وقال .إعترافاتهم موثقه بكيمرت إحدى القنوات المحليه  وسيبث اعترافاتهم على الهواء مباشره امام الرأي العام في إحدى برامج وزارة الداخليه .في حالة لم يكفوا المشايخ واهاليهم من الحد من عمل البحث  -وحيث ان الجريمه مشهوده ومن جرائم  الرأي العام وأمن الدوله فإن نيابة البحث أستثنت اليوم كعمل ودوام ?ستكمال التحقيقات للملف . وسيتم البث المباشر أمام الاعلام وسوف يتم احالة الجناه للنيابه الجزائيه المتخصصه ?ستكمال التحقيقات معاهم واحالتهم للمحكمة الجزائيه المتخصصه .

<