الدفاع المدني السوداني يكشف حقيقة ارتفاع منسوب النيل وخروج الوضع عن السيطرة

كشف الدفاع المدني في السودان حقيقة ما تم تداوله بشأن تحذيره من ارتفاع منسوب المياه في نهر النيل وخروج الوضع في البلاد عن السيطرة.

نفى الدفاع المدني في السودان ارتفاع منسوب مياه نهر النيل، وخروج الوضع في البلاد عن السيطرة.

وكانت وسائل إعلام محلية نقلت مساء اليوم الإثنين عن الدفاع المدني قوله إن منسوب النيل ينذر بخروج الوضع في البلاد عن السيطرة، وهو ما نفاه الدفاع المدني بحسب موقع "أخبار السودان".

 

واجتاحت الف?ضان السودان رغم بدء إث?وب?ا فيملء خزان سد الن?ضة على الن?ل الأزرق في ?ول?و/ تموز. ومن المتوقع أن ?ساعد سد الن?ضة السودان في الس?طرة على الف?ضانات في المستقبل.

وعادة ما ?ش?د السودان الف?ضان في الص?ف، لكن ?ذا العام تسببت مستو?ات الم?اه غ?ر المسبوقة في إغراق مساحات شاسعة من الأراضي الزراع?ة ب?نما ?خشى السكان في أنحاء الخرطوم على منازل?م بسبب الم?اه الآخذة في الارتفاع.

ووصلت م?اه الف?ضانات إلى طرق رئ?س?ة في الخرطوم للمرة الأولى في الوقت الحد?ث الذي تع?ه الذاكرة.

وذكرت وكالة أنباء السودان، السبت الماضي، أن مجلس الأمن والدفاع أعلن حالة الطوارئ في البلاد لمدة ثلاثة أش?ر بسبب الف?ضانات التي أودت بح?اة أكثر من 100 شخص ?ذا العام كما قرر اعتبار السودان منطقة كوارث طب?ع?ة.

ونقلت الوكالة عن وز?رة العمل والتنم?ة الاجتماع?ة ل?نا الش?خ قول?ا إن معدلات الف?ضانات والأمطار المسجلة ?ذا العام تجاوزت الأرقام الق?اس?ة المسجلة في عامي 1946 و1988 مع توقعات باستمرار مؤشرات الارتفاع.

وذكرت الوكالة أن المجلس أعلن أ?ضا تشك?ل لجنة عل?ا برئاسة وزارة العمل والتنم?ة الاجتماع?ة لمواج?ة تداع?ات الف?ضانات في خر?ف العام الجاري

<