معلقا على معارك الجوف ومأرب والبيضاء.. محمد علي الحوثي: من أغلق عليه داره فهو آمن

 

تشهد الجبهات القتالية في في محافظة البيضاء ومأرب والجوف معارك عنيفة ومتواصلة بين قوات الجيش الوطني ومليشيا الحوثي الإنقلابية، تكبدت فيها المليشيات خسائر فادحة في العتاد والأرواح.

وتعليقا على المستجدات الميدانية، قال محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا للمليشيات الإنقلابية، إن من أغلق عليه داره فهو آمن.

وكتب الحوثي في تغريدة له على تويتر: "من أغلق عليه داره فهو آمن".

وزعم القيادي الحوثي، أن مليشياتهم حققت انتصارات في البيضاء ومأرب، وأشاد بدور القادة العسكريين والمشائخ والشخصيات الاجتماعية من ابناء قيفة ومراد في تلك الانتصارات حد قوله.

يأتي تعليق الحوثي، بالتزامن مع تكبد المليشيات خسائر فادحة في كل الجبهات القتالية، بالإضافة إلى استعادت قوات الجيش الوطني مسنودة بمقاتلي القبائل عدد من المواقع الهامة في الجوف وماهلية بمأرب وفي جبهة المشيريف بالبيضاء.

<