القوات الحكومية تقلب المعادلة ميدانيا.. وتفضح التقدمات الوهمية للميليشيا

استطاعت القوات الحكومية من قلب المعادلة في المعارك الميدانية الدائرة حاليا شمال شرق البلاد ، حيث حققت ، وبإسناد من تحالف دعم الشرعية، خلال الساعات الماضية انتصارات في عدد من جبهات القتال ضد ميليشيا الحوثي الانقلابية التي لا تزال "تسوق الوهم" لعناصرها بأنها تحقق تقدما للزج بالمزيد منهم إلى جبهات القتال.

وتمكنت قوات الجيش اليمني، بإسناد من مقاتلات تحالف دعم الشرعية، من إحراز تقدمات كبيرة في جبهات صرواح والجوف والبيضاء، سيطرت إثرها على مناطق استراتيجية وقطعت خطوط إمداد الميليشيا الحوثية في عدة مواقع مهمة.

وتواصل قوات الجيش تقدمها، في هذه الأثناء، صوب قرية بئر المرازيق، شرقي مدينة الحزم (عاصمة الجوف). وقد تمكنت من قطع خطوط إمداد الميليشيا في جبهتي النضود والعلم، عقب مواجهات أسفرت عن سقوط عشرات القتلى في صفوف الميليشيا بينهم "محمد ناصر الصوفي" قائد الميليشيات في جبهة العلم، بحسب الموقع الرسمي للجيش اليمني.

وأكد القائم بأعمال قائد المنطقة العسكرية السادسة اللواء أمين الوائلي أن الميليشيات الحوثية "تعيش حالة انهيار واسع وغير مسبوق"، لافتاً إلى أن المعارك ما تزال مستمرة في مختلف الجبهات القتالية بمحافظة الجوف وسط تقدم مستمر للجيش الوطني والمقاومة الشعبية وبإسناد مباشر من طيران التحالف.

كما أوضح الناطق الرسمي باسم الجيش اليمني، العميد عبده مجلي، أن قوات الجيش حققت تقدمات نوعية أيضاً في جبهات نجد العتق بمديرية نهم (شرقي صنعاء) وقانية وهيلان وصرواح والمخدرة والضالع، لافتاً إلى أنها تواصل استهداف واستنزاف الميليشيا في تلك الجبهات.

في المقابل، تستمر ميليشيات الحوثي في تضليل عناصرها بالتسويق إعلامياً لانتصارات وهمية تحققها للتغطية على خسائرها البشرية الكبيرة وهزائمها مؤخراً.

وقال وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، أن ميليشيات الحوثي "تسوق الوهم، والحقيقة أنها تعيش حالة انهيار غير مسبوقة بعد استنزافها في معارك مفتوحة في جبهات مأرب والجوف والبيضاء" وتكبدها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد بعد سقوط المئات من عناصرها، بينهم قيادات في الصف الأول، وتدمير المئات من العربات المدرعة والآليات والأطقم.

وأشار الإرياني في تغريدات على صفحته بموقع "تويتر"، اليوم الأحد، إلى أن جنود الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وبدعم وإسناد من التحالف بقيادة السعودية "يحققون انتصارات خلال 48 ساعة الماضية ويتمكنون من صد هجمات" الحوثيين حيث قاموا بتحرير مناطق واسعة في جبهات شرقي مدينة الحزم، وجبهات نجد العتق بمديرية نهم وقانية وهيلان وصرواح والمخدرة والضالع.

وأضاف: "في محافظة الجوف تمكن الجيش والمقاومة من تحقيق تقدم نوعي بعد تحرير منطقة جبال الصبائغ والمواقع المحيطة بها، وقرون الهنادية، وجبل عرفان، وقرن الكدادي، ومختم الحبيل، والاقتراب من قرية بئر المرازيق، وقطع خطوط الإمداد على ميليشيا الحوثي في جبهتي النضود، والعلم بعد تحرير جبل حويشان".

وكان المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمني قد نشر مقطع فيديو لرئيس أركان الجيش اليمني قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير بن عزيز، وهو يطلع على سير المعارك الميدانية في محافظة الجوف. وأكد أن المعارك ضد ميليشيات الحوثي الانقلابية في مختلف جبهات القتال ستستمر حتى تحقيق النصر وتحرير آخر شبر في اليمن.

كما نشر فيديو آخر للمواقع التي حررها الجيش الوطني، الجمعة، في جبهة الجوف.

<