مصدر قبلي يحسم الجدل حول الاتفاق الموقع بين الحوثيين وقبائل مراد المأربية

زعمت جماعة الحوثيين توقيع اتفاق سلام مع قبائل مراد بمحافظة مأرب، يقضي بدخول قواتها إلى مركز مديرية الرحبة.

وقالت وسائل إعلام موالية للجماعة، أن قوات الحوثيين وقعت اتفاقاً مع عدد من مشائخ مراد أبرزهم الشيخ عبدالجليل القردعي والشيخ محمد حسين القردعي، الشيخ أحمد حسين القردعي والشيخ العنشلة القردعي.

وأوضحت أن الاتفاق يقضي بدخول قوت الحوثيين إلى مركز مديرية الرحبة مع التزام هذه القبائل بحماية مناطقة وعدم اتخاذها منطلقاً من قبل القوات الحكومية لمهاجمتها.

وأشارت إلى أن توقيع الاتفاق جاء مع اقتراب قوات الحوثيين من مركز المديرية حيث باتت على بعد 3 كيلو منها على حد زعمها.

في سياق متصل، نفى مصدر قبلي صحة الأنباء التي سربتها وسائل إعلام الحوثيين عن توقيع قوات الجماعة اتفاقاً مع قبائل مراد.

وأكد المصدر أن لـ"يمن برس" أن الوثائق التي ينشرها الحوثيون حول اتفاقيات وتفاهمات بينهم وبين قبائل مراد بمرورهم بلاد مراد مقابل الأمان من الطرفين مزورة ولا أساس لها من الصحة.

وأشار إلى أن قبائل مراد تقاتل جنباً إلى جنب مع قوات الجيش لدحر الحوثيين محذراً من نشر أو تداول مثل هذه الشائعات.

وحشد الحوثيون آلاف المقاتلين مؤخراً للسيطرة على محافظة مأرب النفطية، معقل القوات الحكومية حيث تشهد جبهاتها أعنف المعارك منذ اندلاع الحرب مطلع عام 2015.

<