الارصاد اليمني يحسم الجدل بشأن دخول اليمن تحت منخفض جوي يهدد بهطول امطار غزيرة

نفى قطاع الأرصاد الجوية التابع  للهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد ما تناقلته بعض وسائل الاعلام ووسائل التواصل الاجتماعية من تصريحات منسوبة لجهة رسمية حول دخول منخفض جوي جديد إلى  بلادنا.

وابدى بيان صادر من قطاع الأرصاد الجوية استغربه من تلك التصريحات و التحذيرات باسم الهيئة اليمنية للأرصاد والمساحة الجيولوجية، والتي لا وجود لها كجهة رسمية في بلادنا.

 

وأكد البيان ان المركز الوطني للأرصاد في قطاع الأرصاد بالهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد مستمر بإصدار النشرات اليومية الاعتيادية والنشرات الخاصة وفقاً لشدة الحالة الجوية المتوقعة.

وأوضح أن بلادنا متأثرة منذ أشهر بالموسم المطري الطبيعي بسبب التقاء عدد من العوامل التي ميزت هذا العام باستمرارية عدم استقرار الجو وزيادة الكميات المطرية فيه.

وأشار إلى أن اتساع حالة عدم الاستقرار في الجو ستؤدي إلى أمطار متفاوة الشدة من منطقة إلى أخرى في مساحات واسعة من بلادنا، وبالمقابل ستبقى مناطق أخرى خارج التأثير، لافتا إلى انها استمرار للموسم الطبيعي،الامر الذي لا يدعو للقلق المبالغ فيه كما يروج له.

ونوه قطاع الأرصاد الجوية بأنه يعمل بمهنية عالية لتأمين سلامة الأرواح والممتلكات في الجو والبر والبحر، لضمان وصول الخدمة لجميع المستفيدين في كافة القطاعات الاقتصادية، لاسيما اثناء الحالات الجوية المضطربة، وفي الوقت القياسي.

وقال البيان" لدينا في المركز الوطني للأرصاد الجوية آليات يتبعها في التعامل مع حالات عدم الاستقرار في الجو، ونشرات مختلفة خاصة تبدأ بالتنبيه والتحذير والإنذار ثم الطوارئ التي تنشر يومياً على موقعه الرسمي تحت اسم: خدمات الأرصاد الجوية اليمنية www.yms.gov.ye ، وغيرها من وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة .

ودعاء قطاع الارصاد الجوية وسائل الإعلام المختلفة والمواطنين ومنظمات المجتمع المدني إلى التحري الدقة والحذر اثناء نشر الأخبار خاصة المتعلقة بسلامة الأرواح والممتلكات والتنبيه بحدوثها من عدمها.

<