تحشيدات حوثية لاجتياح محافظة يمنية جديدة بعد فشلها في مارب

شفت مصادر مطلعة، اليوم الجمعة، عن تحشيدات حوثية لاجتياح محافظة يمنية جديدة بعد فشلها في اجتياح محافظة مارب. وقالت المصادر لـ " المشهد اليمني "، أن مليشيا الحوثي تحشد مجددا لمحاولة اجتياح محافظة شبوة، الغنية بالنفط، بعد أن التهمت صحاري مارب مئات المقاتلين من عناصرها خلال معارك عنيفة مع قوات الجيش اليمني المسنودين بالمقاومة الشعبية. وأشارت المصادر إلى أن المليشيا بدأت بالتمهيد للتحشيد نحو شبوة، بإطلاق مزاعم تحريضية ضد الحكومة اليمنية المعترف بها، والسلطة المحلية بالمحافظة، وقوات التحالف العربي الداعم للشرعية. وكانت المليشيا، اتهمت الحكومة المعترف بها، وحزب التجمع اليمني للإصلاح، بسرقة النفط من محافظة شبوة؛ وفقا لوكالة "سبأ" بنسختها الحوثية، في ساعة متأخرة من مساء أمس الخميس. ونقلت الوكالة عن محمد الصالحي المُعين من المليشيا وكيلاً لمحافظة شبوة، زعمه إن من أسماها "مافيا تهريب النفط بمشاركة محمد صالح بن عديو (محافظ شبوة التابع للحكومة اليمنية الشرعية)، تمارس نهب منظم للثروة النفطية من حقول العقلة والقطاعات النفطية المنتجة في ذهبا ومناطق أخرى دون أي محاسبة".

<