يحدث الان في الجبهة الأكثر نسيانا ً .. مواجهات تعد الأولى من نوعها منذ الصباح الباكر بين الجيش ومليشيا الحوثيين في معركة التمهيد للحسم النهائي

اندلعت مواجهات عنيفة بين القوات المشتركة وميليشيات الحوثي الانقلابية، اليوم الخميس، بمدينة الحديدة، غربي اليمن.

وأكد مصدر في القوات المشتركة لـ"العربية.نت" أن ميليشيات الحوثي شنت هجوماً، ضمن خروقاتها المستمرة للهدنة الأممية، على خطوط التماس شرق وجنوب مدينة الحديدة، مشيراً إلى أن القوات المشتركة تصدت للهجوم وكبدت الميليشيات خسائر كبيرة.

واستُخدمت مختلف الأسلحة في المواجهات التي تدور على امتداد خطوط التماس شرق المدينة وبالقرب من جامعة الحديدة، وسط سماع دوي انفجارات عنيفة تهز المدينة.

وأكد المصدر تعرض مطاحن البحر الأحمر بالحديدة مجدداً للقصف الحوثي بخمس قذائف دبابات، بحسب المعلومات الأولية. ومنذ توقيع اتفاق ستوكهولم أواخر العام 2018، تواصل ميليشيات الحوثي، استهداف الأحياء السكنية في المناطق المحررة من الحديدة بشكل يومي، كما تسعى لمحاولة تحقيق أي اختراق ميداني إلا أن القوات المشتركة تتصدى لها.

في سياق متصل، تستمر ميليشيات الحوثي بزرع العبوات الناسفة والألغام في الحديدة.

وقال الإعلام العسكري للقوات المشتركة، الاثنين الماضي، إن عبوة ناسفة حوثية انفجرت بعناصر الميليشيات أثناء محاولتهم زرعها في إحدى طرقات منطقة الحمينية غرب حيس، ما أدى إلى مصرع اثنين منهم على الأقل.

وأوضح أن عناصر حوثية، حاولت الوصول إلى مكان الانفجار لإنقاذ وإسعاف زارعي العبوة بعد انفجارها، إلا أن قوات من "اللواء 11 عمالقة" المرابطين في المنطقة، تعاملوا معهم، وأوقعوا فيهم إصابات مباشرة.

 

 

<