شرطة تعز تكشف تفاصيل الأحداث الساخنة في منطقة "المعافر" وتصدر هذا البيان!

كشفت شرطة تعز اليوم الجمعة تفاصيل الأحداث التي شهدتها مديرية المعافر في الساعات الماضية .

وقالت في بيان، حصل "يمن برس" على نسخة منه ، "إنها تابعت الأحداث التي شهدتها مديرية المعافر يوم أمس والتي حدثت على إثر استحداث نقطة مسلحة من قبل عناصر مسلحة يقودها العقيد عبد الحكيم الجبزي رئيس عمليات اللواء 35 مدرع مما أدى إلى الإستياء الشعبي الواسع في المنطقة ومطالبات بإزالة النقطة المستحدثة" حسب البيان. 

وأضافت أنه عقب المطالبات الشعبية المطالبة بإزالة النقطة المستحدثة اندلعت اشتباكات أدت إلى مقتل أحد المواطنين وإصابة شخص آخر  .

 

وأشارت بالقول :"في الوقت الذي تحركت فيه قوات الشرطة العسكرية لإلقاء القبض على هذه العناصر المسلحة تدخل  العميد عبدالرحمن الشمساني قائد اللواء 35 مدرع وحاول تهدئة الموقف وتعهد بتسليم الجناة الذين أقدموا على قتل أحد المواطنين بعد تصاعد الاحتجاجات الشعبية المطالبة بتسليم القتلة وهو ما لم  لم يتم تنفيذه بعد.

وقالت إن وكيل أول محافظة تعز الدكتور عبدالقوي المخلافي وجه صباح اليوم  بتحريك حملة أمنية من قوات الشرطة العسكرية لفتح خط تعز -التربة بعد أن قامت مجاميع مسلحة خارجة عن النظام والقانون بقطع الخط أمام المسافرين من قبل هذه العناصر المسلحة وفور وصول الحملة الأمنية اندلعت اشتباكات عنيفة بين العناصر المسلحة وقوات الشرطة العسكرية ولا تزال الاشتباكات مستمرة حتى هذه اللحظة "

وأهابت شرطة محافظة تعز بجميع المواطنين والمسافرين إلى أخذ الحيطة والحذر والتعاون مع قوات الشرطة العسكرية في مواجهة العناصر المسلحة. 

 

وأمس الخميس، اندلعت اشتباكات عنيفة في مديرية الشمايتيين محافظة تعز بين قوات تتبع عبد الحكيم الجبزي التابع لعمليات اللواء 35 من طرف وقوات الشرطة العسكرية من طرف آخر.

 

ويسود التوتر في عدد من مناطق الحجرية في ريف تعز الجنوبي مع استمرار التحشيد العسكري من اللواء 35 مدرع من جهة وقوات تابعة لمحور تعز من جهة أخرى.

<