القيادي الحوثي البخيتي يبدأ بحملة مداهمات وقتل لقرية في الحداء فور تعيينه في المحافظة لأخذ الثأر لقبيلته

اتهمت مصادر محلية في مديرية الحداء القيادي الحوثي محمد البخيتي والذي عينته المليشيا الحوثية مؤخرا محافظا لمحافظة ذمار القابعة تحت سيطرتها بإستخدام منصبه لتصفية حسابات وثارات قديمة في محافظة ذمار .

وقالت المصادر للمشهد اليمني أن البخيتي بعد تعيينه مباشرة قام بتحريك حملة لتصفية حسابات قديمة داخل مديرية الحداء بين قريتي سنامه وسبله بعد قتل أحد المواطنين في سنامه والتي تربطها علاقة ثار بسبله بني بخيت والتي ينتمي إليها المحافظ الحوثي .

وأكدت المصادر أن مسلحين حوثيين بقيادة المشرف الأمني للمديرية علي سعيد الجميلي، والمشرف العام للمديرية ناصر علي سعيد البخيتي، داهموا يوم أمس الاثنين 10 أغسطس، قرية كومان سنامة برفقة أطقم عسكرية وعدد من المسلحين بإلقاء القبض على المواطن "عباد محمد صالح الكوماني".

وأشارت المصادر إلى أن الميليشيا حاولت اختطاف الكوماني الذي رفض الصعود معهم على متن الطقم، ليباشروه بإطلاق النار ما أدى لمقتله على الفور.

الجدير بالذكر أن حربا ضروس استخدم فيها السلاح الثقيل تدور منذ أكثر من ثلاثة شهور بين قرية كومان سنامة وسبلة بني بخيت بمديرية الحدا خلفت قتلى وجرحى من الطرفين وتسببت في تدمير عدد من المنازل.

<