مبادرة "أصدقاء جلال الصياد" تنفذ مشروع توزيع كسوة عيد الأضحى .. وتوزع كفالات للأيتام المكفولين في عدد من المحافظات اليمنية (تفاصيل) 

مع اقتراب حلول عيد الأضحى المبارك أعاده الله على الأمة العربية والإسلامية بكل خير ، دشنت مبادرة أصدقاء "جلال الصياد" خلال اليومين الماضين ، مشروع توزيع كسوة عيد الأضحى المبارك لعدد من الأيتام والمكفوفين والأسر الفقيرة وذوي الإحتياجات الخاصة ، بمدينة تعز .

مشروع كسوة العيد الذي دشنته مبادرة أصدقاء جلال الصياد ، وعلى نفقة فاعلين خير جزاهم الله خير الجزاء ، يستهدف الشريحة الأكثر احتياجا في المدينة المحاصرة ، ويأتي في ظل ظروف استثنائية وبالغة الصعوبة يعيشها أبناء الشعب اليمني قاطبة وابناء تعز خاصة ... 

كما ويأتي هذا المشروع في إطار مساعي المبادرة ومشاريعها الاجتماعية والخيرية في المدينة الحالمة ، وهو امتداد للاعمال الخيرية الموسمية والسنوية التي تنفذها المبادرة في سبيل اعانة المحتاجين واسعاد الضعفاء والمساكين ومشاركة الفقراء فرحة العيد ورسم البسمة على وجوه الأطفال في تعز .. 

وفي السياق ، أكد جلال الصياد مؤسس المبادرة ان هذا المشروع الذي تقوم به مبادرة اصدقاء "جلال الصياد" يعد مشروع خيري وبادرة سنوية تنفذها المبادرة ، بهدف إسعاد الأيتام والفقراء  وزرع البسمة في وجوههم ..

مشيرا إلى حجم المأساة والوجع الذي يقاسيه أولئك الأطفال الذين ، الذين يعانون الأمرين ، عوز اليُتم وقسوة الحرب والأوضاع الإقتصادية الصعبة في الوطن الذي يدخل عامه السادس من الحرب والدمار ...

وقال الصياد ، ان هذه البادرة التي تكفل بها فاعلي الخير جزاهم الله خير الجزاء ، من شأنها أن ترسم البسمة وتنشر السعادة في قلوب عشرات الأطفال الذين حرمتهم الحياة متعة الحياة وبادرت مبادرة أصدقاء جلال بالأخذ بيدهم والعمل على اسعادهم اسوة بقرانهم من الأطفال ..

موضحا أن مبادرة اصدقاء جلال الصياد ، نفذت مشروع توزيع كسوة العيد على عشرات الأيتام والفقراء وذوي الحاجه في تعز ، بالإضافة إلى إرسال كفالة سبع أسر اخرى بذات المدينة بمبلغ 210 الف ريال على نفقة فاعلين خير جزاهم الله خير الجزاء ، 

واضاف ، أن المبادرة قامت بإرسال نحو 246 الف ريال لكفالة 6 أسر في مديرية بني قيس بمحافظة حجة على نفقة فاعلي الخير ، و إرسال نحو 60 الف ريال لكفالة اسرتين في مديرية العين بمحافظة إب واخرى في مديرية شرعب بمحافظة تعز ، إلى جانب إرسال مبلغ 94 الف ريال لكفالة ثلاث أسر في محافظة ذمار ، وارسال نحو 40 الف ريال لكفالة أربعة أيتام في ريف تعز الجنوبي .. 

وأعرب الصياد عن تقديره الكبير لفاعلي الخير الذين قدموا كل تلك العطاءات والهبات الخيرية ، والذين لهم الدور المحوري في اعانة الفقراء والمحتاجين على مستوى الجمهورية ، مثمنا الجهود الكبيرة التي يبذلها طاقم المبادرة في هذه المشاريع العيدية الخيرية ، وجهودهم في توزيع مياه الشرب لبعض الأحياء في مدينة تعز وبشكل يومي ...

يشار الى ان مبادرة أصدقاء جلال الصياد ، تسعى جاهدة لنيل شرف خدمة المجتمع وتخفيف آثار حدة الأزمة الإنسانية المتفاقمة في مدينة تعز المحاصرة ، من خلال جملة من المشاريع المجتمعية والإنسانية وأعمال الخير المتواصلة ، بُغية رضى الله وإسناد وإسعاد المحتاجين من خلقه ..

<