وردنا الآن..مصادر سياسية تكشف عن قرار رئاسي وشيك سيمثل ردا على " الإمارات " والتصعيد المفتعل لميلشياتها في الجنوب!

كشفت مصادر سياسية مطلعة عن توجهات لدى قيادة الشرعية لفرض الحسم العسكري واخماد تمرد " المجلس الانتقالي الجنوبي " باستخدام القوة في حال رفض الأخير الخيار السلمي للتسوية المتاح والمتمثل في اتفاق الرياض .

وأكدت المصادر في تصريحات لـ" اليمني اليوم " أن " الإنتقالي" يفتقد للارادة الذاتية في اتخاذ القرارات وتحول فعليا الى مجرد أداة بيد الإمارات تخدم أجندة غير مشروعة ومشبوهة للأخيرة .  

ورجحت المصادر أن يتم اعطاء الضوء الأخضر للجيش لفرض الحسم في " أبين " واستعادة السيطرة على " زنجبار" بالتزامن مع تحرك عسكري مماثل لانهاء سيطرة الميلشيا المدعومة إماراتيا على العاصمة السياسية عدن .

ولفتت الى أن مداولات اتفاق الرياض تعثرت بسبب تعنت " الإنتقالي " واصراره على فرض اشتراطات غير موضوعية وغير مقبولة .

<