المؤتمر الشعبي العام في نيويورك يعقد دورته الاعتيادية لعام 2020م ،ويتخذ قرارات هامة في عدد من التطورات والهموم التنظيمية والوطنية .

عقد المؤتمر الشعبي العام بولاية نيويورك دورة اعتيادية يوم الاحد الموافق ? يوليو ????م م ،بناء على دعوة الأخ نبيل الجماعي رئيس الفرع وبحضور اكثر من ??? من قيادات وأعضاء وأنصار المؤتمر في فرع الولاية ، لمناقشة وإقرار العديد من تقارير الانشطة والاوضاع التنظيمية وعدد من القضايا المدرجة في جدول الأعمال ، كما تم مناقشة خطة النشاط التنظيمي السنوية لعام ???? م ووفقا للوائح وادبيات المؤتمر الشعبي العام .

وفي بداية الدورة عزف النشيد الوطني للجمهورية اليمنية والنشيد الوطني الأمريكي ،ثم وقف الحاضرون دقيقة حداد وقراءة الفاتحة إلى روح الشهيد الزعيم علي عبدالله صالح ورفيقه الامين العام عارف الزوكا ورفاقهم الأبطال ، وفي البدء تم اقرار جدول اعمال الاجتماع وانتخاب لجنة صياغة البيان الختامي ،وبعد ذللك افتتح الاخ نبيل الجماعي رئيس الفرع الاجتماع بكلمة تضمنت قراءة تقارير الأنشطة وتقييم الأداء ، ثم تكلم الاخ عزيز زيد نائب رئيس الفرع (المسؤل التنظيمي والجماهيري) ،ثم بعد ذالك تم فتح باب النقاش العام امام الاجتماع ،حيث أدلى الكثير بآرائهم حول مجمل القضايا الواردة في جدول الأعمال وعلى شكل حوار تفاعلي ناقش كل المشاكل والهموم التنظيمية والوطنية بما يجسد الإيمان المشترك داخل كل مؤتمري بتجسيد قيم الحوار وحل المشاكل والقبول بكل الآراء داخل تنظيمنا الرائد .

وقد صدر عن الدورة الاعتيادية لفرع المؤتمر الشعبي العام في نيويورك بيان ختامي تم التصويت عليها من القاعة ، حيث جدد مؤتمريو نيويورك العهد والولاء لقيادة المؤتمر الشعبي العام في داخل الوطن بقيادة الشيخ صادق امين ابو راس رئيس المؤتمر الشعبي العام ونائبه السفير احمد علي عبدالله صالح وبقية القيادة المنتخبة ،وعلى الانتماء المطلق للوطن وللمؤتمر الشعبي العام ، والوفاء لشهداء الوطن والمؤتمر الشعبي والمضي قدمًا على دربهم، مؤكدين أن المؤتمر الشعبي العام سيظل تنظيما وطنيا رائدا وموحدا يضم كل الخيرين من رجالات الدولة ومؤسسي التنمية من ابناء الشعب اليمني العظيم .

كما ناقش المجتمعون التقرير النصف السنوي الذي قدمه رئيس الفرع لما تم إنجازه منذ بداية العام من انشطة وفعاليات والدور الرائع الذي قام به الفرع وأعضائها في المساعدة على تجاوز آثار انتشار فيروس كورونا سواء من خلال تطوع الكثير من الاعضاء في داخل الولاية او التبرع للمتضررين داخل اليمن لتجاوز اثار هذا الوباء وبكل ما يستطيع. 

وأثنى الاجتماع على دور كل القيادات والقواعد المؤتمرية الصادقة في فرع نيويورك الذين يهمهم الحفاظ على تماسك ووحدة المؤتمر التنظيمية وفقا للنظام الداخلي للتنظيم ،وجدد المجتمعين رفضهم لكل الأصوات النشاز وشكاوي بعض المغرر بهم ممن لاصفة لهم وانما من دعاة الفتن والتمزق الذين يغردون خارج السرب التنظيمي ، وأكد الاجتماع على دعم الدورة لاي جهود صادقة لاحلال السلام العادل والشامل في اليمن ووقف الحرب ورفع اسم اليمن من تحت الفصل السابع وفتح المطارات والمنافذ والحل السياسي الشامل ،كما حيا المجتمعون جهود قيادة الفرع في المطالبة الدائمة برفع اسم سعادة السفير احمد علي عبدالله صالح (نائب رئيس المؤتمر الشعبي العام ) من قائمة العقوبات الاممية الظالمة التي لم يكن لها أي مبرر وذلك كمدخل اساسي للسلام ،وحيا المجتمعين كل الجهود السابقة والمستمرة لاعضاء الفرع في المضمار الحقوقي والإنساني والتنسيق الفاعل لايصال صوت اليمن والمؤتمر للعالم وخدمة قضايا وحقوق ابناء الجالية اليمنية في نيويورك وعموم امريكا .

الجدير بالذكر انه صدر بيان ختامي (تم التصويت عليه بالاجماع) عن الدورة الاعتيادية لفرع المؤتمر الشعبي العام في نيويورك في كل القضايا التنظيمية التي عرضت في الدورة وجدول الأعمال .

<