للمرة الثانية.. مانشستر سيتي يستفز صلاح!

 

 عاد الحساب الرسمي لمانشستر سيتي على “تويتر” لاستفزاز المصري محمد صلاح، بتغريدة مثيرة للجدل، بعد السقوط المدوي لليفربول على يد السيتيزينز برباعية نظيفة، في قمة الخميس، التي جمعتهما على ملعب “الاتحاد” في ختام مواجهات المرحلة الـ33 للدوري الإنكليزي الممتاز.

وبعد الفوز العريض، نشر حساب “السكاي بلوز” الموثق باللغة العربية، صورة محارب الصحراء وهو يتلاعب بأفضل لاعب في أوروبا العام الماضي فيرجيل فان دايك، ومعها تعليق “فخر العرب الحقيقي”، نكاية في الفرعون، المشهور بذاك اللقب، منذ انفجار موهبته مع أحمر الميرسيسايد.

 

ورغم الهجوم الكاسح من قبل عشاق صلاح، الذي حول المنشور إلى ساحة لقصف الجبهات بين الطرفين، لم يتوقف الحساب عن رسائله المباشرة لهداف البريميرليغ الموسمين الماضيين، وذلك بنشر صورته وهو يعاني الأمرين من رقابة الفرنسي إيمريك لابورت، ومعها تعليق “حاجز الأمان .. ممنوع المرور”.

 

وهذه ليست المرة الأولى التي يتعامل فيها السيتي مع صلاح بهذه الطريقة الساخرة، حيث كانت البداية في أغسطس/ آب الماضي، بتغريدة ماكرة للترحيب بعودة رياض من عطلته الصيفية بعد مساهمته في تتويج منتخب بلاده بكأس الأمم الأفريقية في أرض الفراعنة، وجاء فيها “كيفك يا فخر العرب؟”.

وكان صلاح حاضرا في مذبحة الخميس، لكنه لم يكن محظوظا بما فيه الكفاية في الشوط الأول، بإهدار أكثر من فرصة كانت كفيلة بوضع الريدز في المقدمة، قبل أن تنقلب المباراة رأسا على عقب، بوصول كيفين دي بروين ورفاقه لشباك أليسون بكير 3 مرات في آخر 20 دقيقة من الشوط الأول، فيما شارك رياض كبديل، وكان سيختتم المهرجان بالهدف الخامس، لولا أن حكم الفيديو تسبب في إلغاء هدفه، بداعي لمسة يد غير متعمدة على زميله الشاب فودين.

الجدير بالذكر أن ليفربول كان قد توج بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز للمرة الأولى منذ 30 عاما، بعد هزيمة المان سيتي على يد تشيلسي في قمة “ستامفورد بريدج”، الأسبوع الماضي، بينما الفريق السماوي، كان يلعب لرد اعتباره بعد هزيمته في “أنفيلد روود” بنتيجة 3-1 في الدور الأول، وأيضا للابتعاد بالوصافة بفارق تسع نقاط عن ليستر سيتي صاحب المركز الثالث.

 

<