مقاتلات التحالف تحرق مسقط رأس "عبد الملك الحوثي" وجماعته تعترف بتدمير كلي لأحد المخازن

شنت مقاتلات التحالف العربي اليوم الخميس سلسلة غارات جوية على محافظة صعدة (مسقط رأس زعيم جماعة الحوثيين) شمال البلاد.

وقالت جماعة الحوثي عبر قناة المسيرة الناطقة باسمها إن التحالف استهدف محافظة صعدة بأكثر من 39 غارة جوية منذ منتصف الليلة الماضية. 

وأضافت أن طفلاً وامرأة مسنة قتلا وأصيب ستة آخرين، بينهم أطفال ، في منطقة المقاش بمديرية الصفراء محافظة صعدة جراء غارات طيران التحالف. 

وأشارت أن غارات التحالف أدت إلى تدمير كلي لمخزن تابع للمجلس الانساني في المحافطة.

 

وكانت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، بنسختها في صنعاء والتي يديرها الحوثيون،قد ذكرت أن طائرات التحالف شنت يوم الأربعاء، أكثر من 64 غارة جوية على عدة مدن يمنية، منها 25 غارة على العاصمة صنعاء، وتسع غارات على مناطق محيطة بها.

  وصباح اليوم عرض التحالف صورا لاعتراض وتدمير طائرات مسيرة حوثية، كما عرض صورا لاستهداف ورش للصواريخ الحوثية في محافظة صنعاء، لافتا إلى أن الجماعات الحوثية تتعمد وجود ورش تصنيع الصواريخ والألغام في مناطق سكنية، وأن جبل النهدين أحد مراكز تخزين الصواريخ البالستية من قبل الجماعة.

  وقال المتحدث باسم التحالف، إن الأسلحة التي يستخدمها الحوثيون إيرانية وكانت تستهدف المدنيين، مشدداً أن "استهداف المنشآت المدنية خط أحمر ولن نسمح به".

وكان تحالف دعم الشرعية في اليمن، قد أعلن الأربعاء، بدء عملية عسكرية على أهداف مشروعة لجماعة الحوثي.

 

وقال إن العملية تهدف لتحييد وتدمير القدرات النوعية واستجابة للتهديد، كما أعلن أنه سيعقد مؤتمرا صحفيا لاحقا حول العملية العسكرية.

<