النمسا تخصص مليون يورو لتخفيف حدة الاوضاع الانسانية في اليمن

أقر مجلس الوزراء النمساوي، اليوم الثلاثاء، تقديم مليون يورو من صندوق الكوارث الأجنبية إلى اليمن التي تشهد حرباً مستمرة منذ اكثر من ست سنوات.

وأوضح بيان صادر عن وزارة الخارجية النمساوية، اليوم، أن الأموال ستوجه عبر اللجنة الدولية للصليب الأحمر للتخفيف من حدة حالة الطوارئ الإنسانية في اليمن.

 

وأشار البيان إلى أنه "بعد سنوات من النزاع المسلح أصبح الوضع الإنساني في اليمن كارثيا".   وقال وزير الخارجية الكسندر شالنبرج، إن الأموال التي تقررت اليوم تسعى إلى تخفيف معاناة السكان المدنيين في اليمن، وفق ما اورده البيان. 

وأشار إلى أنه وفقا للأمم المتحدة فإن أسوأ أزمة إنسانية في العالم تقع حاليا في اليمن، حيث تسبب النزاع المسلح الدائر منذ مارس 2015 في حالة طواريء إنسانية كارثية في اليمن.

ولفت البيان إلى أن حوالي ثلثي السكان يعانون من الجوع الحاد و18 مليون شخص ليس لديهم إمدادات مياه شرب كافية أو غير كافية كما أن ما يقرب من نصف جميع مرافق الرعاية الصحية لا تعمل.

<