بعد الوقود .. صنعاء تستيقظ على أزمة جديدة تعصف بحياة ساكنيها

شهد العاصمة اليمنية صنعاء أزمة خانقة في مياه الشرب والاستخدام المنزلي، إثر ارتفاع باهظ لأسعار "وايتات الماء" واستمرار الأزمة المفتعلة للمشتقات النفطية من قبل ميليشيا الحوثي الانقلابية.   مصدر محلي قال لـ"العاصمة أونلاين"، قال إن سعر وايت الماء في العاصمة صنعاء بلغ12000 ريال جراء انعدام المشتقات النفطية.   واشتكى مواطنون في العاصمة صنعاء من الأزمة الخانقة وغلاء المعيشة الذي وصلت بهم لعدم توفر الماء لديهم من أيام العيد الفطر المبارك وعدم قدرتهم لشراء حتى "وايت" ماء حسب تعبيرهم.   وباتت آلاف الأسر اليمنية في صنعاء عاجزة عن توفير مياه الشرب والاستخدام المنزلي، فضلاً عن الصعوبات المعيشية الأخرى في ظل سيطرة مليشيات الحوثي على صنعاء وإيقافها مرتبات آلاف الموظفين منذ ثلاثة أعوام.   وتشهد العاصمة صنعاء أزمة مشتقات خانقة منذ أسبوعين في ظل معاناة بالغة للمواطنين؟   وكشفت حادثة الحريق في مستودع للسوق السوداء يملكه القيادي الحوثي عبدالسلام الحاكم في حي السنينة افتعال الميليشيا وخنقها حياة المواطنين من خلال تخزين واحتكار الوقود في بداريم ومنازل خاصة، بينما تعاني العاصمة صنعاء أزمة خانقة في المشتقات النفطية منذ اسبوعين، وهو ما فجر ردود فعل غاضبة على مستوى واسع في الشارع اليمني.

<