العواضي”: سقطت ردمان آل عواض بمؤامرة مزدوجة لتسقط قانية !

ال طارق العواضي، شقيق الشيخ القبلي ياسر العواضي، اليوم الثلاثاء، أنه تم كسر ردمان آل عواض بمؤامرة مزدوجة فسقطت المديرية لتسقط قانية. وقال في نشر على صفحته بالفيسبوك، أطلع عليه " المشهد اليمني "، أن قبائل المنطقة بشكل عام ستظل تعاني طويلا من أحداث الخمس السنوات الماضية. وأضاف: ما كنا نريد الحوثي يدخل قانية عشأن لا تتضرر قبائل مراد وقبائل بني عبد ، ولا كنا نريد الشرعية تدخل بلاد الوهبي عشأن لا تتضرر قبائل بني وهب وآل عواض. واستدرك: لكن نقضوا الاتفاقيه التي وقعها الشيخ أحمد العجي الطالبي مع الحوثي وقرحوا الحرب وورطوا مراد وبني عبد ثلاث سنوات، وضحوا بمئات القتلى والجرحى. وكان العواضي أكد على أن ما حصل لمديرية ردمان بمحافظة البيضاء من قتال بين قبيلة ال عواض ومليشيا الحوثي منذ أيام والتي سقطت لاحقا بيد المليشيا الموالية لطهران، الحاجة لمشروع وطني كبير لليمن بشكل عام. معتبرا أن النكف القبلي مشروع صغير لو نجح كان سيحل مشكلة الشهيدة جهاد فقط ومجموعة قبائل لكن لن يحل مشاكل البيضاء ولا اليمن. وتمكن أبطال الجيش اليمني مسنودين بالمقاومة الشعبية من أبناء قبيلتي مراد وبني عبد، من كسر هجوماً انتحارياً شنّته المليشيا الحوثية، صباح اليوم، في محاولة منها لتحقيق تقدم بمنطقة قانية، إلا أن محاولتها باءت بالفشل وتكبدت خسائر بشرية كبيرة في الأرواح والمعدّات.

<