عالِم فلكي كويتي شهير يتحدث عن تنبؤات خطيره وكوارث خلال الأيام القادمة !

تحدث عالم الفلك الكويتي عادل السعدون،  عن حقيقة الأنباء المتداولة، حول انتشار غازات وسموم في الجو الأسبوع القادم.

وتداولت وسائل إعلام كويتية، عشرات النبوءات والتكهنات، بالتزامن مع انتشار فيروس كورونا القاتل وآخرها "الحديث عن سموم وغازات أطلقها البعض في هذا الكوكب، وسوف تهبط إلى سطحه خلال الفترة من 6 الى 20 الجاري".

ومن جانبه، وصف المؤرخ الكويتي "السعدون" في حديث مع صحيفة "الراي" الكويتية هذه الأنباء بـ"الكلام الفاضي" الذي يسعى البعض من خلاله إلى إثارة الذعر لدى الناس.

وبيّن "السعدون" أن المقصود بالحديث هو غاز السارين وهو لا ينتشر إلا بهجوم دولة على أخرى ضمن الحروب الجرثومية، حيث يشل الأعصاب ويوقف عمل الرئتين، مؤكدًا أن كورونا فيروس طبيعي غير مصنع ولا يستطيع أحد أن يصنعه.

ونفى "السعدون" ما يثيره البعض من نبوءات، بوجود علاقة بين انتشار فيروس كورونا وأحداث آخر الزمان، مبينا أن أزمة كورونا أزمة صحية سوف تنتهي إن شاء الله على غرار الأزمات والأوبئة التي انتشرت في العالم، ومنها أزمة الانفلونزا الإسبانية التي قضت على كثير من الإسبان في العام 1918، وأزمة الطاعون التي قضت على نحو نصف سكان أوروبا قبل 5 قرون تقريبًا.

وأعلنت جامعة جون هوبكنز الأمريكية، أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا على مستوى العالم قد تخطى المليون حالة، حسب الإحصاءات التي تجريها، فيما يعد علامة فارقة في تطور الوباء بعد نحو ثلاثة أشهر من ظهوره.

وتسبب الوباء الذي بدأ في مدينة ووهان الصينية، في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، في وفاة أكثر من 51 ألف شخص حتى الآن، حسب إحصاءات الجامعة نفسها.

وتعد الولايات المتحدة أكثر دول العالم من ناحية عدد الإصابات المؤكدة في ظل نظام تشخيص قوي، بينما أصيبت إيطاليا بأكبر عدد للوفيات نتيجة الوباء.

 

<