يحدث الآن في البيضاء.. مصادر تنسف كل الشائعات التي روج لها الحوثيون في معارك آل عواض

أكدت مصادر ميدانية ان قبائل آل عواض والنكف القبلي بقيادة الشيخ ياسر العواضي تسطر ملاحم بطولية في المعارك وتكبد المليشيات الحوثية خسائر فادحة في العتاد والأرواح بمديرية ردمان بمحافظة البيضاء.

ونفت المصادر الانباء المتداولة عن خروج الشيخ ياسر العواضي الى مأرب، مؤكدة بأن الشيخ العواضي يقود معارك تحرير البيضاء بنفسه ولن يغادر البيضاء الا منتصرا او منتصرا او شهيدا.

المصادر قالت ان مليشيات الحوثيين تروج أنباء عن أسر أقارب الشيخ ياسر العواضي، مؤكدة بأن هذا شائعات حوثية لكسر معنويات الرجال الذي يخوضون معارك الشرف والبطولة في حدود مديرية ردمان المتاخمة لمديرية السوادية.

وبالنسبة لتفجير منزل الشيخ ياسر العواضي اكدت المصادر بأن هذا لم يحدث ولن تجروء المليشيات على تفجير منزل الشيخ ياسر أو منزل أحد من رجال النكف القبلي.

وأشارت المصادر إلى أن مليشيات الحوثي في مأزق كبير الآن وتبحث عن مخرج بعد إعلانها الحرب على قبائل البيضاء وانها لا زالت ترسل لجان الوساطة بشكل متتالي من اجل ايقاف الحرب.

ولفتت المصادر إلى أن المليشيات الحوثية تتلقى خسائر فادحة في جبال ووديان مديرية ردمان بعد استدراجها الى ارض مفتوحة تحولت محارق للمليشيات المدعومة من ايران.

وبشأن ايقاف الحرب اكدت المصادر بأن الحرب ستستمر حتي تحرير كامل اراضي البيضاء وانسحاب المليشيات الحوثية من اراضيها.

<