قوة قبلية جديدة تدخل خط المواجهة وتقلب موازين المعركة لصالح هذه الجهة في البيضاء

اكدت مصادر محلية ان المئات من رجال القبائل لا زالت تتوافد الى مديرية ردمان عقب دعوة النكف التي اطلقها الشيخ ياسر العواضي لطرد مليشيات الحوثيين من محافظة البيضاء.

وحسب مصادر محلية وميدانية، إن تعزيزات قبلية كبيرة وصلت خلال الساعات الماضية الى مديرية "ردمان" بالبيضاء تعزيزا لرجال القبائل الذين يخوضون مواجهات عنيفة مع مليشيا الحوثي الانقلابية.

واضافت، أن اكثر من500مقاتل بقيادة الشيخ خالد احمد عبدربه العواضي وصلوا قبل ساعة الى مديرية ردمان، وتوزعوا في مختلف الجبهات للقتال ضد مليشيا الحوثي.

وأكدت المصادر، ان مقاتلي القبائل تمكنوا من دحر مليشيا الحوثي من حدود الاغوال، والآن الموجهات تدور في حدود ‎الوهبية.‏

المصادر اشارت إلى ان القبائل في حالة هجوم وسط انهيار في صفوف المليشيا، فيما تمكن رجال القبائل من السيطرة على اربعة مواقع في جبهة الغوال وفر الحوثيين مخلفين اسلحتهم وقتلاهم.

واشارت المصادر ان المليشيات تروج لانتصارات وهمية مستغلة قطع الاتصالات والانترنت عن مديرية ردمان من اجل التغطية على خسائرها وعدم نقل الحقائق كما هي.

ودعا المصدر المتابعين والباحثين عن الحقيقة بمتابعة قناة اليمن اليوم كونها الوسيلة الوحيدة التي لديها تواصل مباشر من ارض المعركة.

 

<