شاهد..فيديو بطولي لجندي في الجيش بنهم يباغت حوثي وينتشل الرشاش من يده أثناء الاشتباك

تداول تاشطون على مواقع التواصل الاجتماعي لحظات مهاجمة احد جنود الجيش لمواقع الحوثيين في جبهة نهم ومفرق الجوف وانتشال احد المعدلات الرشاشة من ايديهم.

 

وظهر الجندي في قوات وهو يتسلل ويقوم بانتشال الرشاش من الحوثي اثناء اطلاقه النار في بطولة نادرة ربما لم نشاهدها سوى في الأفلام.

وعقب انتشار الفيديو على نطاق واسع بثت شائعات على مواقع التواصل ان الجندي البطل استشهد في ذات المعركة الا ان مصادر خاصة أكدت لبوابتي ان الجندي الذي استشهد رفيقه بلال بينما من انتشل الرشاش يدعى طارق وهو بخير واصابته طفيفة.

واشارت المصادر الى ان الصورة التي تم تناقلها على أنها للشهيد بلال محمد مهدي الذي استشهد يوم أمس، والحقيقة انها صورة لرفيق الشهيد بلال وان هذا البطل طارق مغنيز مازال حي يرزق.

وعلق الاعلامي على العنثري على الفيديو بالقول" ضع نفسك مكان عبدالملك الحوثي أو حتى حسن نصر الله أو خامنئي،

وتابع ماذا سيكون شعورك أو قرارك وانت تشاهد هذا المشهد في المقطع وهذا الشاب المواجه لغزوك

وهو يتقدم وسط أزيز الرصاص حتى أخذ سلاح أحد عناصرك من يده وهو يطلق النار ويعقبه العشرات من زملائه يتقدمون نحوه مكبرين وهم يشاهدون عناصرك أمامهم وليس بينهم اي ساتر أو حجاب لايهتمون للموت ولايحسبون حسابه في مواجهة قواتك..

هل ستفعل مثل نابليون حين التقى بالراعي وتحسبها صح وتتحول إلى الحفاظ على مابين يديك ام انك ستواصل مثل جدك كسرا الذي شاهد عزيمة وشجاعة المسلمين وواصل في غية حتى سقط عرشة وانتهى سلطانه،

وهل ستتذكر أن من اراد كل شي فقد كل شي"

 

<