عاجل: مليشيا الحوثي تقتحم منزل الشيخ ياسر العواضي بردمان آل عواض

فادت مصادر محلية، قبل قليل، بأن مسلحي مليشيا الحوثي اقتحموا منزل الشيخ ياسر العواضي بمديرية ردمان آل عواض، ونهبوا محتوياته، وقاموا بتفجيره. وذكرت المصادر لـ " المشهد اليمني "، أن المليشيا تكبدت أكثر من مائتي قتيل وجريح خلال مواجهات اليوم، المسنودة بغارات مركزة من قبل صقور التحالف. وبينت المصادر أن المليشيا تمكنت من فتح ثغرة شرق مديرية ردمان، في هجوم على مواقع ترابط فيها وحدات محور البيضاء التابع للجيش اليمني ومسلحين قبليين والتقدم داخل المديرية. وأوضحت المصادر أن  المليشيات تهاجم مديرية ردمان من ثلاثة محاور رئيسية: الأول يقع غرب المديرية من جهة الخرابة، والهجوم الثاني من جهة الطاهرية جنوب ردمان باتجاه مديرية السوادية، والثالث من منطقة لغوال في حوران شرق مديرية ردمان. ونوهت بأن المليشيا دفعت نهار اليوم بمجاميع من المناطق المحاذية لشبكة حوران إلى منطقة الاغوال التي ترابط فيها قوات اللواء 159 بقيادة العميد سيف الشدادي وتمكنت من قطع طريق قانية-ردمان وحصار قوات اللواء والتقدم في المنطقة، لكن مجاميع من قبائل آل عواض بقيادة الشيخ خالد العواضي تمكنت مساءً من الوصول إلى المنطقة والاشتباك مع المليشيا الذين تمركزوا حول الطريق، وتمكن العواضي من فتح الطريق وفك الحصار عن قوات محور البيضاء. ونوه بسقوط عدد كبير من الشهداء من أبناء القبائل في هذه الاشتباكات. وأكدت المصادر بأن قبائل النكف القبلي المرابطة في جهات الخرابة غرباً والطاهرية جنوباً لا تزال في مواقعها ولم تسمح بأي اختراق تحاول المليشيا إحرازه منذ ساعات الصباح. وفي وقت سابق، استهدفت مقاتلات التحالف مواقع مليشيا الحوثي في الجبال المطلة على مديرية ردمان، كما استهدفت تعزيزات في مديرية السوادية. وجاءت هذه التطورات بعد فترة من التوتر بين قبائل في البيضاء يتزعمهم العواضي، والمليشيا على خلفية ارتكاب الأخيرة جريمة قتل امرأة من آل الأصبحي في مديرية "الطفة".

<