عاجل: صحافي أمريكي يحذر ترمب من مصير "علي عبدالله صالح".. وينشر صورة للرئيسين وهما يرفعان الإنجيل والقرآن (شاهد)

نشر ‏الصحفي الأمريكي آدم بارون الذي عاش سنوات في ‎اليمن صورة للرئيس الراحل علي عبدالله صالح رافعاً القرآن الكريم في خضم احتجاجات 2011 مع صورة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب وهو يرفع نسخة من الإنجيل أمام كنيسة بجور البيت الأبيض مساء الثلاثاء.

وبحسب متابعة (أحداث نت)، يبدو من الصحافي الأمريكي بأنه أراد التشبيه بين الرئيسين وتذكير ترمب بالمصير الذي سبقه إليه صالح بعد احتجاجات 2011 التي أطاحت به من الحكم.

وفي كلمة متلفزة، أدان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ما وصفه بـ"الإرهاب الداخلي"، في إشارة إلى الاحتجاجات التي تعم أرجاء الولايات المتحدة، في أعقاب مقتل المواطن الأسود جورج فلويد على يد الشرطة.

وقال ترامب، إنه وجه بنشر آلاف الجنود المدججين بالأسلحة وعناصر من الشرطة في واشنطن، من أجل السيطرة على الوضع.

وتوجه ترامب نحو كنيسة أحرقها المحتجون في محيط البيت الأبيض، وحمل الإنجيل لأخذ صور تذكارية.

وأوضح أنه وجه حكّام الولايات لأخذ الإجراءات اللازمة "للسيطرة على الشوارع".

وتابع مهددا: "منظمو هذه الفوضى سيعاقبون بسنوات طويلة في السجن، بما في ذلك منظمة "أنتيفا"".

وعاد مكررا حول انتشار الجنود: "سأواصل نشر آلاف الجنود المدججين بالسلاح لوقف أعمال العنف والنهب وتدمير الممتلكات".

وتابع: "إذا رفضت أي ولاية تطبيق الإجراءات المطلوبة لوقف العنف، فإنني سوف أنشر الجيش الأمريكي".

وقال ترامب إنه أقسم بأن يلتزم بالعدل والحق، مضيفا أن "موت فلويد لن يذهب هباء، لكن الاحتجاجات السلمية ينبغي ألا يفسدها العنف".

وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين أثناء إلقاء ترامب خطابه.

 

 

 

<