مجموعة شركات هائل سعيد انعم تفرض جرعة سعرية جديدة على منتجاتها.. وثيقة

شرعت مجموعة هائل سعيد أنعم في رفع أسعار المواد الغذائية الأساسية كالدقيق والقمح. 

وكانت المجموعة قد بررت ذلك من خلال خطاب رسمي لها مؤرخ في ?مايو ????م ذكرت فيه أن اسباب ذلك يعود الى الأعباء الاستثنائية نتيجة فرق سعر العملة الصعبة بين الطبعة القديمة والجديدة للعملة المحلية. 

 

وجاء في الخطاب الذي وجهته المجموعة الى وزير الصناعة والتجارة أنه نظرا لتوحد السعر البيعي برغم الاختلاف في القيمة الحقيقة المعادلة بالعملة الصعبة بين النقدية الجديدة والقديمة ونظرا للتحديات أعلاه فإننا نجد أنفسنا عاجزين بالاستمرار في تحمل تلك الأعباء ولم يعد لدينا خيار سوى المضي قدما في اجراءات التصحيح السعري بعد شهر رمضان المبارك للسلع وفق القيمة الحقيقية المعادلة بالعملة الصعبة وفق أسعار العملة في كل منطقة على حدة : أملين منكم في ذات الوقت البحث عن حلول مع كافة الجهات ذات العلاقة بما يمكننا من الاستمرار في توفير تلك المنتجات بقائمة سعرية موحدة بكافة ربوع وطننا تحمل الجهات المسئولة عن احتواء الفارق في القيمة السوقية للطبعة الجديدة.

<