شاهد بالصورة.. أكاديمي يمني يتعرض لضرب مبرح في معسكر اللاجئين بـ«سويسرا»

تعرض د.يحيى الريوي، الأكاديمي الجنوبي البارز،والرئيس السابق للمركز الوطني للمعلومات برئاسة الجمهورية لاعتداء همجي سافر، أمس، من قبل مجموعة من البلطجية الأتراك، بمقر عمله بمعسكر لطالبي اللجوء إلى سويسرا.

 

وأوضحت مصادر على تواصل به ان الاعتداء- الذي اكتفي بتأكيده من خلال نشر صورة مؤلمة لوجهه يظهر فيها آثار دماء وكدمات كادت ان تطال إحدى عينيه مكتفيا بالقول:( ان الصورة تعود له.. وبدون تعليق) - جاء تزامنا مع محاولات لإدخاله مستشفى للمرضى النفسيين وسط مخاوف من لجوء السلطات السويسرية إلى استخدام الهزات الكهربائية بحقه تحت تأثير من العصابة التي اعتدت عليه وصورته وكأنه مختل عقليا، بعد ?سنوات من تشرده خارج اليمن وفصله وظيفيا كأحد أقدم أساتذة هيئة التدريس بجامعة عدن وكأول استاذ ومدير مركز حاسوب بالجنوب ومديرا للمركز الوطني للمعلومات برئاسة الجمهورية بدرجة وزير.

<