هل خان "سيف القفيش" الشرعية أم أسره الانتقالي حقيقة

علم موقع " بوابتي" من مصادر خاصة إن أسر قائد اللواء 115 في القوات الحكومية سيف القفيش، لم تكن عملية عادية وإنما ضمن خطة مرتب لها.

المصادر الخاصة اتهمت سيف القفيش، بالخيانة، وأكدت امتلاكها أدلة على ذلك.

وذكرت المصادر، عن تنسيق تم بين " سيف القفيش"، وعمه "عاتق القفيش" المتواجد حالياً في أبوظبي.

وأعلن قادة المجلس الانتقالي أن " سيف القفيش" يتم معاملته بشكل أخلاقي.

وقال حساب يحمل اسم قائد القوات الخاصة في شبوة العميد عبدربه لعكب تعليقا على العملية:"انكشفت الأقنعه يا سيف وقبلك باعش " تنسيق عمك عاتق القفيش المتواجد حالياً في أبوظبي وإستلام ثمن الخيانة الذي فعلتموها سيكون ثمنه غالي " لدينا كل الأدلة الوطن لايباع بالمال واكبر من عيال خاله وعمه ".

الحساب عاد وأكد أن أسر القفيش تم على يد ابن خاله مختار النوبي واستسلامه هو وثلاثة من جنوده فقط.

<