معلومات جديدة من مصادر طبية عن عدد الحالات المصابة بكورونا في صنعاء

نقلت مصادر طبية في العاصمة اليمنية، صنعاء، الخاضعة تحت سيطرة المليشيات الحوثية، وجود العديد من الحالات المؤكدة مخبريًا إصابتها بفيروس كورونا المميت حيث وصل العدد إلى 435 حالة حتى يوم الأربعاء.

المصادر ذاتها أضافت، أن العاصمة صنعاء تسجل كل يوم حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، بسبب تفشي الوباء بشكل كبير مع عدم عزل المناطق وحجر المواطنين.

واشارت المصادر ذاتها إلى أن هناك العديد من الحالات غير المكتشفة والمخالطة الحالات التي تأكد إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وبينما تزداد المخاوف من انتشار الفيروس الذي يحتمل أن يتسبب بوفاة عدد كبير من اليمنيين، بحسب تأكيدات طبية، يستمر الحوثيون في التكتم ومعاقبة السكان بالسجن والتنكيل في حال تحدث أحد عن حالات يشتبه إصابتها بكورونا، بالرغم من اتخاذها بعض الإجراءات الوقائية في أسواق صنعاء، وإغلاق أحياء يقول سكان إن فيها حالات وفاة يُشتبه أن تكون لضحايا الوباء.

 

<