ورد الآن.... الجيش الوطني تنسحب من معسكر اللبنات في الجوف.. ومصادر تكشف مواقع تمركزها

انسحبت قوات الجيش الوطني اليوم الخميس من معسكر اللبنات في الجوف بعد يوم من السيطرة عليه.

واكد مراسل قناة "بلقيس" بأن قوات الجيش الوطني انسحبت من معسكر اللبنات الاستراتيجي الى خارجه، بعد يوم واحد من السيطرة عليه.

ونقل ذات المصدر عن مصادر عسكرية قولها أن قوات الجيش اتخذت من منطقة الجدافر مقرا لها، وسط هدوء في سير المعارك هناك.

وكانت قوات الجيش الوطني قد سيطرت يوم أمس على معسكر اللبنات والمناطق المجاورة وصولا الى جبال الندر القريبة من مدينة الحزم.

وقالت مصادر عسكرية إن المعارك تدور على بعد ثلاثين كيلو من مدينة الحزم، بعد السيطرة على كامل معسكر اللبنات ومواقع الجدافر والاقشع والمساعفة.

وتعهد قائد عملية تحرير معسكر البنات العميد عبده المخلافي باستعادة مدينة الحزم وغيرها من مديريات المحافظة.

من جهة ثانية، أفادت مصادر عسكرية بأن اشتباكات متقطعة تدور بين الجيش الوطني ومليشيا الحوثي في صحراء الحزم مركز محافظة الجوف.

وأشارت المصادر الى أن الاشتباكات تستخدم فيها الأسلحةُ الخفيفة والمتوسطة، بعد اعلان التحالف وقف إطلاق النار وبدء سريان الهدنة. 

هذا وكانت قوات الجيش الوطني قد احرزت تقدما واسعا شرق مديرية الحزم، عقب مواجهات عنيفة اسفرت عن سقوط قتلى وجرحى وأسر اخرين من المليشيا.

 

 

<