هاني بن بريك: المجلس «الإنتقالي» صناعة اماراتية لمواجهة «الاصلاح» وليس لاستعادة دولة الجنوب

قالت الناشطة والقيادية المستقيلة من المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً، ليلى بن بريك،  أن المجلس صناعة إمارتية لمواجهة حزب الاصلاح وليس لاستعادة دولة الجنوب .

واضافت في منشور على صفحتها بموقع فيسبوك "  "صناعة الإنتقالي ليس لإستعادة دولة الجنوب وإنما لمحاربة حزب الإصلاح وإنقراضه من وجه الأرض، هذه هي خطة الإمارات التي رسمت ويتم تنفيذها من قبل المقاولين.."

وتابعت "والكل يفكر من 2015 إلى يومنا هذا هل هناك نهج لبناء دولة المؤسسات البناء الحقيقي الخالي من الفساد؟ هل تم بناء جيش جنوبي يجمع كل الفصائل الجنوبية تحت رآية جيشا جنوبيا حقيقيا؟

هل رسخت دعائم دولة جنوبية بالآمن والإستقرار والتنمية المستدامة؟ هل هناك أعمال رعتها الآمارات لتوحيد الفصائل الجنوبية من أجل تجسيد التسامح والتصالح وتوحيد الرؤى تحت ظل عرش إستعادة دولة الجنوب؟

تبقى هل وهل وهل وغيرها من حروف الإستفهام؟؟؟؟

وختمت " المتابع الجيد والمفكر الجيد سيرى إن الإقليم الشرقي يتجه نحو البناء والإستقرار وبناء أسس دولة النظام والقانون..". في إشارة إلى إقليم حضرموت الذي يتكون من محافظات  (حضرموت،  شبوة ، المهرة ، سقطرى ). 

 

<