توجيهات رئاسية عاجلة بشأن أثار المنخفظ الجوي

وجه الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، الحكومة باتخاذ المعالجات والتدابير لتجاوز تبعات واثار المنخفض الجوي الذي ضرب عدد من المحافظات اليمنية ومنها العاصمة المؤقتة عدن.

ووفق وكالة الأنباء "سبأ" الحكومية، فقد وجه هادي رئيس رئيس مجلس الوزراء معين عبدالملك باتخاذ المعالجات والتدابير اللازمة لتجاوز تبعات واثار المنخفض الجوي الذي ضرب عدد من محافظات الجمهورية ومنها العاصمة المؤقتة عدن وما ترتب عنه من تداعيات واضرار جسيمه في البنى التحتية ومنازل المواطنين والضحايا والاصابات البشرية.

وأكد هادي على أهمية الإسراع وبشكل فوري في اعتماد الموازنات المخصصة لأضرار السيول بعدن ومصارف المياه وما تحتاجه المدينة لمواجهة الأمطار والسيول بناء على ما تم رفعه سابقاً من قبل لجان اضرار السيول في الفترة الماضية والتي لم تنفذ حتى الان . ووجه رئيس الجمهورية رئيس الحكومة على التواصل مع القيادات التنفيذية في المحافظات المتضررة لتقديم الإغاثة والرعاية وحصر الاضرار الناجمة عن تدفق السيول.

وأشار إل أهمية اتخاذ كافة التدابير اللازمة والممكنة لمواجهة استمرار المنخفض الجوي والحد من الاضرار في الممتلكات والارواح.. موجهاً في هذا الصدد إلى تسخير كافة الوسائل و الإمكانات لتجاوز هذه المحنة مع التأكيد على أهمية مواصلة اتخاذ الاحتياطات اللازمة واستمراريتها ورفع درجتها من قبل كافة المواطنين والأجهزة المعنية والمتصلة بمواجهة تفشي الامراض والاوبئة ومنها فيروس كورونا .

كما وجه محافظ عدن احمد سالم ربيع بالقيام بالمهام والواجبات التي يستدعي الظرف مًواجهتها والاضطلاع بها لمعالجة اثار الامطار والسيول مع أهمية الاخذ بعين الاعتبار وبصورة عاجلة بتوجيهاته السابقة المتصلة بتداعيات أسباب ومخلفات اضرار الامطار قبل الأخيرة والتي رفعت نتائجها من قبل اللجنة المشكلة لتقصي اثارها في هذا الصدد ويأتي في أولوياتها تراكم المخلفات وانسداد مصارف ومناهل الامطار والسيول التي عرفت بها عدن فضلاً عن البناء العشوائي وغيرها من المخالفات ..لافتاً الى توجيهها بالتنفيذ الحرفي لها وتوجيهه للحكومة باعتماد المبالغ والمخصصات اللازمة لسرعة تنفيذها.

<