تأكيد رسمي لجميع المواطنين حول وباء فيروس في اليمن

بعد ان كثرت الاشاعات وتداولت الكثير من الانباء فيما يخص وباء كورونا ، فقد أكد وزير الصحة العامة والسكان الدكتور ناصر باعوم خلو اليمن من أي حالة اشتباه بفيروس كورونا، داعيا الجميع إلى أخذ الحيطة والحذر والالتزام بالتعليمات والارشادات الطبية والوقائية تجنبا لأي طارئ.

 

وقال الدكتور باعوم في تصريح لـ "26 سبتمبر" : إن الوزارة قامت بكافة التجهيزات والمستلزمات الوقائية التي تمكن  المحاجر في المنافذ من أداء دورها على أكمل وجه من خلال توفير الأجهزة والمستلزمات الوقائية ومحاليل الفحوصات في العاصمة المؤقتة عدن ومحافظات تعز والمكلا.

 

وأضاف "العمل لايزال جارٍ لتدريب بقية الكادر الطبي اللازم، حتى تتمكن الفرق الصحية والمحاجر من القيام بمهامها في التصدي للوباء قبل وصوله، والقيام بالإجراءات المتبعة، من خلال قياس درجة الحرارة وتعبئة البيانات الصحية للواصلين، والمعممة من قبل المنظمة وفحص حالات الاشتباه فقط.

 

ولفت إلى أن وزارة الصحة قامت بتفعيل فرق الاستجابة السريعة بجميع المحافظات والمديريات، و رفع جاهزية غرف عمليات الطوارئ بمكاتب الصحة بالمحافظات، وغرفة عمليات الطوارئ المركزية بوزارة الصحة بالعاصمة المؤقتة عدن، حرصاً منها على تفعيل كافة قطاعات وفروع الوزارة في هذه الظروف.

 

وأوضح الوزير أن الوزارة قامت بإحصاء المواطنين الواصلين إلى اليمن وبلغ عددهم بنحو 50.342 مواطناً تم دخولهم عبر المنافذ البرية والبحرية والجوية خلال الفترة من 18 يناير حتى 15 مارس الجاري وتم اتخاذ الاجراءات الاحترازية معهم، في 11 منفذاً، منها 4 منافذ جوية، و4 منافذ بحرية و3 منافذ برية.

 

وأشار الوزير باعوم إلى أن الوزارة عملت من أجل نجاح هذه المهمة،  تجهيز 11 فريقاً في هذه المنافذ، و تجهيز ودعم 11 من المحاجر الصحية بالمنافذ، وكذا تجهيزات مراكز العزل في ?? مركزاً في المحافظات.

 

<