عاجل : معارك عنيفة في الدريهمي وقوات الجيش تتقدم من 3 مسارات

اندلعت معارك عنيفة ، بين قوات الجيش والمقاومة  التابعة للحكومة الشرعية المعترف بها، وجماعة الحوثيين ، أمس في مدينة الدريهمي جنوب محافظة الحديدة، حيث تقدمت القوات الحكومية بالمدينة من الجهة الغربية.

وذكرت مصادر عسكرية لـ«الأيام» أن القوات المشتركة شنّت هجوماً مضاداً في الساعات الأولى، أمس، على المواقع التي يتمركز فيها مقاتلو جماعة الحوثي ومن ثلاث مسارات، مضيفةً أن القوات المشتركة حققت تقدماً وسيطرت على أجزاء واسعة من غرب مدينة الدريهمي واقتربت من مركز المدينة.

وتضم القوات المشتركة عدداً من ألوية العمالقة التابعة للجيش الوطني، وقوات المقاومة التهامية وقوات طارق عفاش.

وأشارت معلومات إلى أن المعارك المحتدمة استمرت نحو 8 ساعات أسفرت عن مقتل 15 من مسلحي الحوثي، بينما قتل ثلاثة جنود وأصيب خمسة من القوات المشتركة.

وأفادت وسائل إعلام تابعة لجماعة الحوثيين، أن القوات المشتركة شنّت زحفاً واسعاً مدعوماً بعشرات المدرعات والدبابات على مواقع تمركز قواتها بمدينة الدريهمي.

ولاحقاً، مساء أمس، أعلنت القوات المشتركة أن وحداتها الجوية تصدت لهجوم بطائرة مُسيرة حوثية في سماء مدينة الدريهمي.

وقال بيان للقوات المشتركة "إن الدفاعات الجوية أسقطت الطائرة المسيرة الحوثية قبيل تنفيذها الهجوم الوشيك على أحد المواقع العسكرية بالدريهمي".

ومدينة الدريهمي من أهم بلدات مناطق الساحل الغربي التابعة لمحافظة الحديدة، والتي مازال المتحاربان يقتسمان أجزاء المدينة.

وجاءت اشتباكات، أمس، وسط دعوات دولية بوقف التصعيد الميداني من الجانبين والعودة إلى تنفيذ اتفاق ستوكهولم بالسويد الذي وقعه طرفا القتال في ديسمبر عام 2018 ومازال تنفيذه بعيد المنال.

 

 

<