صدمة كبيرة والرعب والهلع يجتاح كل الفنانين المصريين بعد وفاة 3 فنانين في يوم واحد

حالة من الصدمة يعيشها الوسط الفني المصري بعد وفاة 3 فنانين خلال يوم واحد فقط . البداية كانت مع إعلان وفاة الفنانة ماجدة صباحي عن عمر يناهز 87 سنة بعد رحلة فنية حافلة.

وكشفت الفنانة غادة نافع - ابنة الراحلة - أن الأخيرة توفيت بشكل طبيعي في منزلها ، وتم تشييع جنازتها من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين. لم يكد الوسط الفني يستيقظ من صدمة وفاة ماجدة ، ليتفاجأ بوفاة الفنانة نادية رفيق التي اشتهرت بتأدية دور الأم في الدراما المصرية.

وتوفيت "نادية" عن عمر يناهز 85 سنة ، وتم تشييع جنازتها من كنيسة السريان الكاثوليك بمصر الجديدة .

وفي أعقاب ذلك ، أُعلن وفاة الفنان إبراهيم فرح ، وتم تشييع جنازته من مسجد السيدة نفيسة.

<