"الإنتقالي الجنوبي" يعيين محافظا ومدير أمن لعدن

قال مسؤول في المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات في اليمن، مساء الثلاثاء، إنه سيتم تعيين محافظ ومدير أمن لمحافظة عدن(جنوب) خلال الأيام المقبلة، ضمن تنفيذ اتفاق الرياض الموقع مع الحكومة الشرعية.

جاء ذلك على لسان أحمد حامد لملس، أمين عام هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي خلال لقائه بعدن، مروان عزت العلي، مستشار مبعوث أمين عام الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، حسب الموقع الإلكتروني للمجلس.

وفي اللقاء، تم بحث الخطوات الأخيرة المتصلة بتنفيذ اتفاق الرياض، خاصة الاتفاق الذي تم مؤخرا حول مصفوفة الإجراءات العملية لتطبيق الاتفاق الذي تضمن عملية تبادل الأسرى، وكذلك انسحاب القوات العسكرية من محافظتي أبين وشبوة وإعادة انتشار وترتيب الوحدات العسكرية والأمنية.

وأوضح لملس أن" هناك إجراءات من المنتظر أن يتم البت فيها خلال الأيام القليلة القادمة، من بينها تعيين محافظ ومدير أمن لعدن".

وأضاف" سيتبع ذلك خطوات أخرى متصلة بالمحافظات الجنوبية علاوة على تشكيل حكومة جديدة من الكفاءات مناصفة بين الشمال والجنوب".

يذكر أن الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم من الإمارات، وقعا اتفاقا في الرياض بتاريخ 5 نوفمبر/تشرين ثانٍ الماضي.

وينص الاتفاق على عودة الحكومة إلى عدن، والشروع بدمج كافة التشكيلات العسكرية ضمن وزارتي الدفاع والداخلية، وتشكيل حكومة كفاءات سياسية، بمشاركة المجلس الانتقالي الجنوبي، فضلًا عن ترتيبات عسكرية وأمنية أخرى، وتبادل أسرى المعارك بين الجانبين.

وحتى اليوم تم عودة الحكومة وعدد من الوزراء إلى عدن، مع بدء انسحاب لقوات الطرفين في محافظة أبين، إضافة إلى تبادل أسرى من الجانبين.

<