تقرير: نجم نادي برشلونة يعاني من مرض نتيجة ممارسة الجنس

كشفت تقارير صحفية مفاجأة تتعلق بأسباب غياب البرازيلي آرثور هينريك ميلو، نجم وسط نادي برشلونة، عن مباراة ريال مايوركا الأخيرة في المرحلة الـ16 للدوري الإسباني لكرة القدم، الليغا.

وانتصر برشلونة على مايوركا بملعب ”كامب نو“ 5-2 في مباراة شهدت تألق الأرجنتيني الأسطوري ليونيل ميسي، الذي أحرز ثلاثة أهداف ”هاتريك“.

وقالت إذاعة La Sotana الإسبانية، إن مسؤولي نادي برشلونة أخفوا السبب الحقيقي لغياب آرثور عن مباراة مايوركا، حيث أشاروا إلى أن اللاعب البرازيلي الدولي يعاني من إصابة عضلية.

مرض غامض

وأشارت الإذاعة، في تقرير أذاعته اليوم الاثنين، إلى أن آرثور لا يعاني من إصابات عضلية، ولكنه غاب عن مباراة ريال مايوركا بسبب معاناته من مرض ينتقل عبر ممارسة الجنس.

وقالت الإذاعة إن آرثور أصيب بمرض ”السيلان“ أو Gonorrhoea وهو مرض تناسلي يحتوي على إفرازات التهابية من مجرى البول.

وفي نفس الوقت، فإن حساب ”بارسا تايمز“ على ”تويتر“ أشار إلى نبأ إصابة آرثور بهذا المرض، وأكد أيضًا أن اللاعب ربما يكون قد تعرض لهذا المرض خلال العام الجاري، إلا أن أعراضه لم تظهر سوى مؤخرًا.

<