أول بطل عربي يحصل على جائزة أوسكار لأساطير الرياضة العالمية..تعرف عليه!

علنت وكالة الأنباء القطرية، اليوم الاثنين، عن أن بطل سباق الراليات القطري، ناصر العطية، هو أول عربي يحصل على جائزة أوسكار موناكو لأساطير الرياضة العالمية في نسختها الرابعة، وذلك في الحفل السنوي الذي أقيم في موناكو. ونال "العطية" شهرة عالمية واسعة بتتويجاته المتتالية في الراليات، لا سيما تتويجه في رالي "داكار" 3 مرات، أعوام 2011 و2015 و2019، وإحرازه برونزية السكيت في أولمبياد لندن عام 2012.  وحرص النجم القطري على إهداء إنجازه إلى القيادة القطرية الراشدة الراعية للرياضة في البلاد بمختلف أنواعها، مؤكدا أن إنجازه هذا نتيجة الجهود المضنية المبذولة خلال مسيرته الطويلة. وأضاف ناصر العطية، في تصريح صحفي، "إن منحي جائزة أوسكار موناكو لأساطير الرياضة العالمية شرف كبير، خاصةً أن تواجدي بين نجوم وأساطير العالم يعطيني الحافز الكبير على تحقيق المزيد من الإنجازات لبلدي في الاستحقاقات المقبلة، ورفع رايتها في مختلف المحافل الدولية"، بحسب صحيفة "العرب" القطرية. وأعرب البطل العربي الأولمبي عن فخره بأن يكون أول رياضي عربي وقطري يحصل على هذه الجائزة العالمية، مهديا، في الوقت نفسه، هذا الإنجاز الكبير إلى كل قطري وعربي وإلى جميع محبي رياضة السيارات.

<