حدث كوني لأول مرة في المملكية العربية السعودية منذوا 118 عامَّا

تشهد المملكة العربية السعودية، فجر الخميس 26 ديمسبر الجاري، ظاهرة كونية لم تحدث في المملكة منذ 118 سنة.

 

وحسب صحيفة "اليوم" السعودية، "تشهد سماء المملكة نهاية الشهر الحالي ظاهرة فلكية لم تحدث منذ 118 سنة، وهي الكسوف الحلقي، الذي سيحدث فجر الخميس 29-4-1441هـ، الموافق 26-12-2019"، مشيرة إلى إن الكسوف الحلقي يعتبر ظاهرة كونية طبيعية مماثلة فلكيا للكسوف الكلي مع فارق صغير.

 

 

 

حالة خاصة :

 

 

 

وأكد الفلكي السعودي ملهم هندي أن "الكسوف الحلقي حالة خاصة من حالات الكسوف يحدث عندما يكون القمر بين الأرض والشمس وبسبب أن بعد القمر عن الأرض غير ثابت فمرة يكون قريبا وأخرى بعيدا.

 

 

 

وأضاف "ونتيجة هذا التغير في البعد يتغير حجم القمر ظاهريا بالنسبة لنا فحين يكون قريبا يكون حجمه كبيرا فيغطي كامل قرص الشمس فيحدث الكسوف الكلي، وحين يكون بعيدا ويصادف وجوده بين الأرض والشمس يصغر حجمه فيكون أصغر من قرص الشمس، لذلك لا يغطيه كاملا بل يكون لحظة ذروة الكسوف ضوء الشمس يحيط بظل القمر فتظهر لنا حلقة من نور الشمس فيسمى كسوف حلقي.

 

 

 

ظهور أطراف الشمس :

 

 

 

وأوضح هندي أن "الكسوف الحلقي يفرق عن الكسوف الجزئي، حيث أن الكسوف الحلقي تظهر أطراف الشمس محيطة بظل القمر، أما الجزئي يكون الظل متصل لأحد أطراف الشمس فيظهر لنا مايشبة الهلال".

 

 

 

وأشار الفلكي السعودي، إلى أن "هناك أنوع من الكسوف، الجزئي وهو قليل جدا يظهر قرب الاقطاب فقط، والكلي وهو يغطي كامل الشمس، والحلقي يغطي وسط الشمس ويترك الأطراف، وهناك كسوف هجين يجمع بين الكسوف الحلقي والكسوف الكلي حيث يبدأ الكسوف إما حلقي ثم يتحول إلى كلي أو كلي ثم يتحول إلى حلقي، وهذا يحدث بشكل نادر عندما يكون بعد القمر متناسب مع بعد الشمس وحجمها فيكون في الحدود الفاصلة بين الحلقي والكلي".

 

 

 

وأكد العالم الفلكي هندي، أن "الشمس ستشرق وهي مكسوفة جزئيا على مدينة الرياض أما على المنطقة الشرقية ستشاهد كسوف حلقي وبقية المناطق فتشاهد كسوف جزئي بنسب مختلفة، والمنطقة الغربية بحدود 50%، ويستمر الكسوف لمدة ساعتين تقريبا"، موضحا أن "إمكانية مشاهدة الكسوف الجزئي في منطقة الرياض بنسبة 87%، وفي مدينة الكويت بنسبة 81%، وفي أبها بنسبة 58%، وفي جازان بنسبة 55% ، وفي المدينة المنورة بنسبة 37%".

<