توجيه حكومي عاجل بخصوص مرتبات الجيش الوطني

وجه رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك الوزارات والجهات المعنية والبنك المركزي اليمني بسرعة تجاوز ومعالجة الصعوبات القائمة في موضوع تأخير صرف مرتبات القوات المسلحة والأمن وبشكل عاجل، في جميع المناطق العسكرية بالمناطق المحررة دون استثناء. 

 

 

وأكد رئيس الوزراء أن الحكومة وبناءا على توجيهات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ومنذ عودتها إلى العاصمة المؤقتة عدن بموجب اتفاق الرياض، حريصة على معالجة موضوع تأخير صرف المرتبات خاصة في القطاع العسكري والأمني كأحد الأولويات العاجلة في مهامها.. 

 

 

وأجرى رئيس الوزراء اليوم في عدن لقاءات واتصالات مع وزيري الدفاع والمالية ومحافظ البنك المركزي اليمني، للوقوف على الصعوبات والمعوقات القائمة والتي حالت دون تسليم رواتب منتسبي المؤسسة الأمنية والعسكرية في جميع المناطق العسكرية بالمحافظات المحررة دون استثناء.. حيث استمع منهم إلى إيضاحات حول أسباب التأخير في صرف مرتبات قوات الجيش الوطني والأمن، والجهود الجارية لتجاوزها.

 

 

وأعرب رئيس الوزراء، عن ثقته بتفهم أبطال المؤسسة العسكرية والأمنية وتقديرهم بان اي تأخير في صرف المرتبات هو ناتج عن أسباب موضوعية مبررة، خاصة في ظل الظرف الاستثنائي الراهن والأحداث الأخيرة في العاصمة المؤقتة عدن.. منوها بالتضحيات الخالدة التي يقدمها أبناء القوات المسلحة والأمن ومعهم الغالبية العظمى من أبناء الشعب اليمني، وهم يدافعون عن الوطن والثورة والجمهورية، ويصنعون الانتصارات المتوالية على طريق استكمال إنهاء أبشع انقلاب وحشي ودموي وطائفي عرفته اليمن في تاريخها من قبل مليشيا الحوثي بدعم ايراني.

<