الرئيس هادي يرفض كافة الضغوطات التي تمارسها الإمارات لتعيين خالد بحاح نائباً له ويختار هذه الشخصية "الإسم والصورة " (تفاصيل)

أكدت مصادر مطلعة في الرياض أن ضغوطات كبيرة تمارس على الرئيس هادي من قبل التحالف بشأن تعيين نائباً له، وخاصة الإمارات التي تضغط بقوة لتعيين خالد بحاح الذي كان يشغر المنصب سابقاً.

وأشارت المصادر لموقع يمن دايركت أن هادي أفصح لبعض مستشاريه عن نيته عدم القبول بما يمليه عليه التحالف من أسماء وأنه ينوي تعيين أحد المستشارين نائباً له. وفيما رفضت المصادر الإفصاح عن الاسم، كشف مصدر إعلامي خاص لـ"يمن دايركت" أن هادي منذ أسبوع وهو يميل إلى تعيين عبدالعزيز المفلحي نائباً له، كونه رجل رزين ونزيه ويحظى بمحبة داخل عدن، وسجله ناصع من الفساد، وبالتالي لتكون عودته إلى عدن سهلة ومقبولة من جميع الأطراف، ما يضمن ممارسته لعمله دون عراقيل، والتخفيف عن الرئيس في أعباء مقابلة المسئولين والوجهاء الذين سيتقاطرون على قصر الرئاسة في عدن عقب مداومة الحكومة والرئاسة بعد تشكيل حكومة التوافق حسب اتفاق الرياض.