المخلافي يعلق على مطالب المتظاهرين في تعز بتصريح صادم (تفاصيل)

أكد  وكيل اول محافظة تعز الدكتور عبدالقوي المخلافي أن السلطة المحلية بالمحافظة تخوض معركة واسعة ضد الفساد بمختلف أشكاله في كل مؤسسات ومرافق الدولة بالمحافظة. 

كما أكد الدكتور المخلافي  - في سياق رده على تساؤلات حول الاحتجاجات التي تعيشها المحافظة للمطالبة بمكافحة الفساد في مرافق الدولة ومدى استجابة السلطة للمطالب - انه لا مجال لمحاباة اي فاسد.. مضيفا "الفساد آفة خطيرة، ورذيلة مستقبحة ومرفوضة، وان ممارسته في ظل هذه الظروف هو أشد وانكى، ولن نضحي بسمعتنا وقيمنا، وثقة الناس بنا من اجل اي فاسد".

وأوضح الوكيل المخلافي أنه تم إحالة العديد من قضايا الفساد إلى الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة ونيابة الأموال العامة، ومن سيثبت تورطه بالفساد سيدينه القضاء، وسيعرفه الجميع.. واعداً بتنفيذ كل ما سيصدر من القضاء فيما يتعلق بقضايا الفساد. 

ولفت المخلافي الى انه - كوكيل اول المحافظة - معني بمتابعة أي مطالب في إطار السلطة المحلية.. مشيرا الى أن هناك قضايا من اختصاص الحكومة والسلطة المركزية، وبالتالي على الجميع توجيه الخطاب للحكومة. 

وحول حجم الفساد الذي تحدث عنه البعض أكد وكيل اول المحافظة ان "هناك تصور مبالغ فيه عن حجم الفساد في بعض المؤسسات والمكاتب التنفيذية بتعز ،لأننا محافظة بلا ايرادات حقيقية ، لكن خطورة الفساد في بعض هذه المكاتب هو حالة العجز، والفشل وعدم القدرة على التحصيل وتفعيل الأوعية الإرادية". 

وحول ما تحدث عنه البعض عن وجود قرار بمنع التظاهر في المحافظة، أكد وكيل أول محافظة تعز انه غير صحيح فضلا عن كونه غير منطقي.. مؤكدا ان  التعبير السلمي عن الرأي مكفول لكل مواطن.. واستطرد بالقول" تعز منذ أعوام تشهد تظاهرات لا تتوقف، ونحن فقط ضد الفوضى واغلاق المؤسسات". 

واختتم المخلافي تصريحه بالقول " شخصيا ومنذ توليتي منصب وكيل اول المحافظة بذلتُ كل الجهود لمحاربة الفساد وتعزيز قيم الشفافية والنزاهة ، وكنت ولا زلت أواجه صعوبات وعراقيل في اتخاذ العديد من القرارات، بسبب محدودية صلاحياتي ومع ذلك تم احالة بعض قضايا المكاتب والمؤسسات الى الجهات المختصة كالمراجعة الداخلية والشؤن القانونية والجهاز والنيابة المختصة".