شيخ قبلي بارز يدعو الى أخماد الفتنة في محافظة أبين

دعا الشيخ وليد بن ناصر الفضلي أحد مشائخ القبائل بمحافظة أبين إلى إخماد الفتنة بين الإخوة في القوات الخاصة وقوات الحزام الأمني في مدينة زنجبار.

وقال الشيخ الفضلي أنه وفي الوقت الذي لا زلنا نلملم فيه الجراح بعد الأحداث المؤسفة التي شهدتها مدينة عدن في أيام العشر من ذي الحجة فإننا نرى أن الأوضاع تزاداد سوء بل وتتمدد إلى المناطق المجاورة.

"مجتهد" يفجر مفاجأة من العيار الثقيل ويكشف تفاصيل عن جاسوس ابن زايد في الديوان الملكي ومحاولة الاغتيال الفاشلة

 

عــاجل : محاولة اغتيال الرئيس "السيسي" داخل قاعة المؤتمرات اليوم وإعلامي مصري يكشف الجهة المتورطة (فيديو)

 

حاكم دبي يقرر تزويج ابنته ‘‘الشيخة لطيفة’’ من ‘‘ملك المملكة’’ والأميرة ‘‘هيا’’ تتخذ أقوى موقف ضده

 

سما المصري تشعل مواقع التواصل الاجتماعي بفستان أزرق مثير يكشف ما تحته بوضو

 

واعتبر الشيخ الفضلي أن التوتر الذي يحدث داخل مدينة زنجبار بين الإخوة في القوات الخاصة والحزام الأمني عبارة عن فتنة مطالبا الجميع بأخمادها .

مشيراً أن تداعيات هذا التوتر خطيرة وقد لا تحتملها المدينة الآمنة والمسالمة واهلها بمحافظة أبين .

وتمنى الشيخ الفضلي أن تستمع الأطراف إلى صوت العقل والحكمة وإصلاح ذات البين حتى لا ينجر الجميع في محافظة أبين إلى عواقب قد لا تحمد عقباها .

نسعد بمشاركتك