اول تعليق للحوثيين على مليونية التمكين في عدن

قالت جماعة الحوثي في اليمن، الخميس، إنها تراقب الأحداث في مدينة عدن (جنوب)، وتدرس ما يؤول إليه الوضع هناك. 

 

 

 

جاء ذلك في تغريدة لعضو المجلس السياسي الأعلى في الجماعة محمد علي الحوثي، فيما لم يصدر حتى الآن أي بيان أو موقف رسمي من قبل جماعة الحوثي حول أحداث عدن.

 

 

 

وأوضح محمد الحوثي عبر تويتر قائلا "‏نراقب أحداث عدن، وندرس ما يؤول الوضع إليه، ولكل حادث حديث إن شاء الله".

 

 

 

وقبل أقل من أسبوع، سيطرت قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتيا، على ألوية ومعسكرات تابعة للحكومة الشرعية، بعد معارك بين الطرفين انتهت بالسيطرة على القصر الرئاسي، وهو ما اعتبرته الحكومة اليمنية "انقلابا كاملا" على الشرعية في العاصمة المؤقتة، داعية إلى انسحاب قوات الانتقالي قبل أي حوار.

 

 

 

وحملت الخارجية اليمنية، الخميس، الامارات و "الانتقالي الجنوبي" مسؤولية انقلاب عدن.

 

 

 

وخلفت المعارك نحو 40 قتيلا من المدنيين، فضلا عن أكثر من 200 جريح، بحسب الأمم المتحدة، فيما لم يعلن أي من الطرفين عن القتلى والجرحى في صفوف قواته.

 

 

 

ومنذ 2015، تقود السعودية والإمارات تحالفا عربيا ينفذ عمليات عسكرية في اليمن، دعما للقوات الموالية للحكومة، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ 2014.

<