المجلس الانتقالي يعلق على انسحابه من المقار الحكومية في عدن !

قال قيادي جنوبي أنهم لم يسيطروا على المؤسسات الخدمية في عدن، وذلك تعليقاً على عملية الانسحاب من المقار الحكومية في العاصمة المؤقتة عدن.

 

وقال محمد الغيثي نائب رئيس الإدارة العامة للشؤون الخارجية – بالمجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً. في تغريده على حسابه الرسمي بموقع تويتر: لم نسيطر على أي مؤسسات خدمية، كل ما عملنا بمساندة الشعب هو تنظيف المعسكرات من عناصر الارهاب والتطرف التي يرعاها “الاخوان” تحت مظلة الشرعية”.

 

  وأضاف الغيثي: “اليوم الشعب يريد أرضه، والمشاركة في عملية السلام كطرف مستقل لتحديد مستقبله السياسي”.

 

  واختتم تغريدته بالقول: “لن نكون ضحية حرب ومفاوضات طرفيها (الاخوان والحوثي)”.

 

  وجائت تغريدة الغيثي رداً على تغريدة للضابط السابق في شرطة دبي ضاحي خلفان التي قال فيها: “الله يهدي الجماعة في الانتقالي…ماذا يريدون بمقار الحكومة…يتركونها انها اشبه بدار للعجزة”.  

 

هذا وقد كشفت مصادر حكومية عن تسلم قوات الحماية الرئاسية اليوم الخميس قصر معاشيق الرئاسي، وذلك بعد وصول لجنة سعودية للإشراف على انسحاب قوات المجلس الانتقالي الجنوبي من المعسكرات والمقار الحكومية.  

 

ومنذ أيام قليلة سيطر المجلس الانتقالي الجنوبي على العاصمة المؤقتة عدن، منفذاً إنقلاب على الحكومة الشرعية وقام باسقاط المعسكرات والموسسات الحكومية والاستيلاء عليها بالقوة.

<