اليمنية ارتفاع القباطي تصعد للمرحلة النهائية في منافسة صانعات التغيير في الوطن العربي

تاهلت المهندسة اليمنية ارتفاع القباطي إلى المرحلة النهائيه ضمن قائمة تضم اسماء ثلاث شخصيات نسائية  وذلك فى إطار  المنافسة العربية _ صانعات التغيير في الوطن العربي _  والتي ينضمها المؤتمر العربي. تحت شعار ( المرأة العربية والقيادية - صناع التغيير ) والتي تنافست فيها حوالي 250 شخصية نسائية من كافة الدول الدول العربية .

وتضم الشخصيات المتنافسة ، شخصيات قيادية وبرلمانية وإكاديميات ورائدات في  مجالات عدة تتنافس على عدة أوسمة في خمسة عشر نطاق للمنافسة .

وحسب لوائح اللجنة المنظمة للمنافسة فإن التنافس للحصول على الأوسمة سيمر على ثلاث مراحل المرحلة الأولى وهي مرحلة التصويت و خاضت فيها جميع المتنافسات غمار المنافسة عبر التصويت برسائل نصية على صفحات وارقام خصصت لهذا الغرض .

وحسب منشورات على صفحة المؤتمر العربي المنظم للفعالية فقد تم إعلان اوائل المتأهلات تسلسليا  إلى الدور الثاني بنتيجة عامة و حسب آلية أعتمدت مسبقا وهي (تصويت - قرار لجنة التحكيم - توصيات الهيئات والمؤسسات الرسمية - عضويات) 

 

وتعد ارتفاع القباطي من ابرز الناشطات الإنسانيات والحقوقيات اليمنيات اللاتي برزن بشكل ملفت في فترة الحرب ولها إنجازات وانشطة إنسانية مشهود لها حيث تدير منظمة خيرية تحمل إسمها وتمارس النشاط الخيري والإغاثي والبيئي إلى جانب عملها الحكومي في صندوق النظافة والتحسين كمديرة لمركز الوعي البيئي بمحافظة تعز.

 وكانت القباطي قد لعبت دورا كبيرا في رفع مخلفات الحرب من مدينة تعز وحرمها الجامعي والمساهمة في إعادة الدراسة فيها ، ومؤخرا تم إفتتاح مركز تدريب وتأهيل مجاني يستهدف شريحة من الفقراء بغرض تأهليهم للإرتقاء بمهاراتهم وقدراتهم وتحويلهم الي اشخاص قادرين على البحث عن فرص عمل.

 

الجدير بالذكر ان القباطي حصلت على عدة تكريمات دولية في مجالات السلام وحقوق الإنسان ، كان أبرزها الحصول على وسام ذهبي كأفضل عشر شخصيات ريادية في الوطن العربي استطاعت ان تحدث تغييرا ملموسا في مجتمعاتها والتي نظمها مركز التفكير الإبداعي

<