السعودية توجه ضربة قوية على زعيم الانقلاب الزبيدي والمتمرد هاني بن بريك

وجهت المملكة العربي السعودية ضربة مدوية على زعيم مليشيا الانقلاب بعدن، عيدروس الزبيدي، والمتمرد هاني بن بريك، الذين أرادوا إثارة الفوضى في العاصمة المؤقتة عدن.

 

وذكرت مصادر محلية، ان السعودية منعت كلا من عيدروس الزبيدي وهاني بن بريك وجميع قيادات الانتقالي من الحضور في المظاهرة التي أقيمت اليوم الخميس في عدن.

 

وكانت مليشيا الانتقالي خصصت مئات الملايين لاستئجار سيارات ووسائل المواصلات التي ستتولى نقل المتظاهرين الى عدن والعودة، الى جانب قيامها بطباعة الالاف الصور والشعارات واللافتات التي عمدت الى تزييف بعضها من خلال نسبها لأبناء عدد من المناطق الرافضة للمجلس وسياساته.

 

وتشير المصادر الى ان جميع تلك الاموال قدمت لها من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة، التي تعد المالك والممول الرئيسي للمجلس الانتقالي، والراسمة لكل سياساته.

<