مذبحة مروعة في ساحة العروض بعدن ..تفجيرات ضخمة وسط حشود الانتقالي وسقوط عشرات الضحايا.. ومفاجأة مدوية بشأن الجهة المنفذة

كشفت مصادر موثوقة بالحراك الجنوبي في تصريح صحفي الليلة الماضية، على عدد من المواقع الإلكترونية المحلية ، نقلاً  عن موقع " الإنترسبت" الأمريكي ، عن معلومات إستخباراتية تفيد بتجهيز دولة الإمارات و"الإنتقابي" ثلاث سيارات مفخخة لارتكاب مجزرة مروعة واستهداف مجاميع الحشود التي ستنظم مسيرة في العاصمة المؤقتة عدن، صباح اليوم الخميس بدعوة من "الإنتقالي " ودعم إماراتي.  

وقالت المصادر وفقاً لما أورده "الإنترسبت " الصادر باللغة العربية،  إن إستخبارات إحدى الدول العظمى حصلت على معلومات ووثائق تفصح عن مخطط  لدولة الإمارات وما يسمى المجلس الإنتقالي ، لتنفيذ تفجيرات في صفوف المواطنين الذين يحشدهما الطرفان (الإمارات والانتقالي ) لتحميل أطراف سياسية داخل الحكومة الشرعية، مسؤولية ذلك، بهدف إستغلال المجزرة التي يتم التحضير لها ، في تهييج أبناء المحافظات الجنوبية وإخراج تلك المحافظات بشكل كامل، عن سيطرة الشرعية الدستورية والتحالف العربي، لإستكمال مخطط تمزيق اليمن.

<