عقب اعلان قيادي مؤتمري الكفاح المسلح ضدها ..سكرتير الرئيس صالح يخرج عن صمته ويتحدث عن دعم الامارات للحوثيين

هاجم أحمد الصوفي، السكرتير الصحفي الخاص بالرئيس الراحل على عبد الله صالح استمرار الحرب في اليمن ووصفها بـ”العبثية”.

وقال القيادي البارز في حزب “المؤتمر الشعبي العام” اليمني في حوار مع الوكالة الروسية “سبوتنيك” ،”شخصيا، قلت هذا الكلام في الرياض، أنا لا أفهم السلوك السعودي، أو السلوك الإماراتي في اليمن، ولا أفهم لماذا كل هذا الكم الهائل من الصواريخ، وكل هذا الكم الهائل من الأخطاء، التي تحدث”.

وأضاف: “أرى أن الإمارات تقاتل “الحوثيين” وفي نفس الوقت تقاتل الشرعية، ولا أفهم عمليات الاغتيالات، التي تستخدم فيها القاعدة وشركات في عدن، وكأن تحرير عدن ليست قضية تخص الشرعية، بل تخص الإمارات بدرجة أساسية”.


وتابع: “الإمارات ترسل رسائل مقلقة وملتبسة في ما يتعلق بحربها ضد الحوثي، فهي تضرب الشرعية في الصميم في المناطق المحررة، حتى أوصلت عدن إلى أن تصبح عبارة عن مستنقع تصفية حسابات مبهمة”.

وأضاف “لا أحد يعلم لماذا يتم اغتيال عشرات القادة، وأن تتحول المحافظات الجنوبية إلى معقل للقتلة والخارجين عن القانون، وكأن الحوثي يُقدم له جائزة اسمها مناطق مضطربة وهي المناطق المحررة التي من المفترض أن يؤسس عليها المشروع الوطني الجامع لليمنيين”.

وأردف: “نحتاج أن نجلس على قدم المساواة مع السعودية والإمارات، لنعرف (نحن الشرعية) وفقا للأعراف والقانون الدولي وكيف نقود معا التخلص من انقلاب الحوثي، أم نحن عبارة عن ذريعة لكي يهزمهم الحوثي ونكون نحن خارج اليمن”.

وكانت أعلنت الجبهة الوطنية في شبوة التي يرأسها القيادي في حزب المؤتمر ياسر اليماني امس السبت في بيانها رقم (1) عن مواجهة التواجد الإماراتي.

<