بينهم «قحطان ورجب».. مليشيا الحوثي تُفاجئ الشرعية بخبر صادم عن مصير «2846» مختطفا في سجونها

الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، اليوم الجمعة 29 ديسمبر2018م ، إن مليشيات الحوثي تنفي وجود القيادي في حزب الإصلاح محمد قحطان في سجونها. وقال مصدر حكومي مسؤول لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، إن كشوفات الحوثيين لم توضح حالة اثنين من الذين شملتهم قرارات مجلس الأمن، لا إيجابًا ولا نفيًا، وهم محمد قحطان (القيادي في حزب الإصلاح)، واللواء فيصل رجب (قائد عسكري)، ومعهم 232 اسماً يعلم الجميع أنهم في سجونهم. وأضاف المصدر أن مليشيات الحوثي أنكرت وجود 2846 معتقلاً في سجونها من أصل 8576 اسما تضمنها الكشف الذي قدمه الوفد الحكومي في مشاورات السويد. وأوضح المصدر أن المعتقلين والمخفيين قسراً الذين تحاول المليشيات اخفائهم لأسباب غير معلومة موجدين بالفعل في معتقلات وسجونها، وأن بعضهم كانوا قد ظهروا في السابق على القنوات التلفزيونية التابعة للمليشيات الحوثية . وحذر المصدر من نية الحوثيين التنصل من اتفاق السويد الذي نص على تبادل الأسرى والمعتقلين، ما يعزز فرضية فشل تام لجهود التسوية وإيقاف الحرب. وذكر المصدر الحكومي أن مليشيات الحوثي لم تقدم أي إفادات عن اعتقال وخطف البهائيين وأنها ترفض الإفراج عنهم، كما تلفق تهم جنائية لآخرين معتقلين لديها.واتهمت الحكومة على لسان مصدرها، الحوثيين برفع أسماء فقدوا في جبهات القتال، مشيرة إلى أن عدد ٢٦١٢ من الأسماء المقدمة في قائمة الحوثيين “لا وجود لهم”. وطالب حكومة اليمن المبعوث الأممي مارتن غريفت، بالضغط على الحوثيين وإلزامهم بتنفيذ الاتفاق الذي تم التوقيع عليه في مشاورات السلام ستوكهولم بالسويد (13 ديسمبر الجاري).
<