عاجل: الحوثيون يعلنون التمرد على «اتفاق ستوكهولم» بعد ساعات من اجتماع اللجنة المشتركة في «الحديدة»

أعلن المتمردون الحوثيون، الأربعاء 26 ديسمبر/كانون الأول، تمردهم على «اتفاق ستوكهولم» ورفضهم تسليم ميناء الحديدة، عقب اجتماع اللجنة المشتركة المشرفة على تنفيذ اتفاق الحديدة. 

وقال وكيل محافظة الحديدة المعين من قبل ميليشيات الحوثي عبد الجبار الجرموزي في تصريحات نقلتها وسائل إعلام المتمردين رصده «مأرب برس»، إن تسليم ميناء الحديدة «ليس مطروحاً أبداً». 

وأكد المسؤول الحوثي أن الفريق الأممي اطلع على ميناء الحديدة، ووعدوا بإصلاح الرافعات، كما نقل عنهم تأكيدهم أن «مهمة لجنة الأمم المتحدة محصورة بوقف النار ولا علاقة لها بالملف الاقتصادي». 

وبموجب اتفاق السويد بين الحكومة الشرعية والحوثيين، التزم الحوثيون بالانسحاب من موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى قبل نهاية العام الجاري، والانسحاب الكامل من مدينة الحديدة بموعد لا يتجاوز 7 يناير المقبل، كما صدر قرار ملزم من مجلس الأمن الدولي رقم 2451 يصادق على هذا الاتفاق.

وعقد كبير المراقبين الأممين الحنرال «باتريك كمارت» اول اجتماع للجنة المشتركة المشرفة على تنفيذ اتفاق الحديدة، والتي تضم 3 ممثلين عن الحكومة الشرعية ومثلهم عن االمتمردين الحوثيين.

<